الأحد 25 أكتوبر 2020 05:24 صـ 8 ربيع أول 1442هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس مجلس الإدارة مدحت بركات رئيس التحرير محمد عبد الجليل

المنوعات

”النعناع والثوم” أبرزها.. 5 أشياء قد تكشف إصابتك بكورونا

رائحتان فى المطبخ اذا لم تتمكن من شمهم يمكن ان تكون مصابا بكورونا
رائحتان فى المطبخ اذا لم تتمكن من شمهم يمكن ان تكون مصابا بكورونا

منذ انتشار فيروس كورونا المستجد، وهنالك قائمة بالأعراض المؤكدة للإصابة أو التى تشير إلى ضرورة إجراء اختبار كوفيد-19، ومن بين هذه الأعراض "فقدان حاسة الشم أو التذوق".

 

وكانت مقالة حديثة نشرت في صحيفة نيويورك تايمز، أكدت أن ما يصل إلى 87% من المرضي يعانون من فقدان الشم والتذوق، ووفقًا للمركز الطبي بجامعة فاندربيلت، فإن ما يقرب من 25 فى المائة من الأشخاص المصابين بكورونا، تكون هذه هي العلامة الأولى والوحيدة على ذلك.

 

فقدان حاسة الشم أو التذوق

وبحسب موقع "bestlifeonline" الصحي، يُمكن أن يكون فقدان الشم أو التذوق هو بمثابة مؤشر رئيسي لضرورة إجراء تشخيص عن الحالة، حيث تم إعداد دراسة حديثة عن روائح معينة فى حال عجز الشخص عن شمها قد تكون جرس إنذار لإجراء اختبار "كوفيد-19".

ونظرًا لأن الدراسة أجريت فى الهند، اختار الباحثون خمسة روائح كانت متوفرة غالبًا فى المنازل الهندية، ووجدوا أن الأشخاص الذين واجهوا صعوبة فى شم رائحة النعناع وزيت جوز الهند كانوا أكثر عرضة لاحقًا لاختبار فيروس كورونا.

 

فى الدراسة، فحص فريق البحث 25 رائحة، واختاروا في النهاية خمسة منها لاستخدامها في التجربة التي كان المشاركون على دراية بها: زيت جوز الهند، والهيل، والشمر، والنعناع، والثوم، ثم قاموا بتصنيف الروائح بناءً على الفاعلية والألفة، وطوروا مجموعة اختبار نموذجية، يمكن للناس إعدادها بسهولة فى المنزل.

 

وتوصل الباحثون إلى أنهم لاحظوا وجود عجزًا فى حاسة الشم فى ما يقرب من 50 بالمائة من المرضى المصابين بفيروس COVID بدون أعراض.

 

ومن بين الروائح الخمسة، تم التعرف بشكل خاطئ على النعناع وزيت جوز الهند أو لم يتم اكتشافهما للمصابين بفيروس كورونا من الأساس، وكانت النسبة أن 36.7 في المائة و 22.4 في المائة من المرضى أخطأوا في التعرف على النعناع وزيت جوز الهند على التوالي.

 

وبالمثل، كان أكبر عدد من المرضى غير قادرين على شم هذين الروائح بالكامل: 24.5٪ من المرضى لا يستطيعون شم رائحة النعناع و 20.4٪ لا يستطيعون شم رائحة زيت جوز الهند.

 

اقرأ أيضًا: ”هرمون الحب”.. دراسة جديدة تتوصل لعلاج فيروس كورونا

وهناك عدة أسباب تجعل الناس يفقدون حواسهم الشمية بسبب فيروس كورونا، أولاً، غالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بأمراض الجهاز التنفسي العلوي من "الاحتقان، والتصريف، وأعراض أنفية أخرى"، والتي يمكن أن تمنع الوصول إلى العصب الشمي، ولكن على الأرجح، ووفقًا للمركز الطبي بجامعة فاندربيلت، "يتسبب الفيروس فى تفاعل التهابي داخل الأنف يمكن أن يؤدي إلى فقدان الخلايا العصبية الشمية أو الرائحة".

 

وفى كلتا الحالتين، يمكن أن توفر اختبارات الشم مثل هذه نافذة على تشخيص COVID للشخص، كما لاحظ الباحثون فى دراستهم، والتي لم تخضع بعد لمراجعة الأقران، أنه يمكن أن يكون للاختبارات المنزلية تأثير كبير على الجهود العالمية للكشف عن فيروس كورونا.

 

وكتب الباحثون: "بالنظر إلى عدم توافر / تكلفة أدوات الاختبار، فإن هذا الاختبار قد يمكننا من إجراء اختبارات سريعة وعلى نطاق أوسع".

 

يأتي ذلك بالإضافة إلى أنه يمكن أن يكون الاختبار أحد طرق المسح الأولية جنبًا إلى جنب مع قياس الحرارة بالأشعة تحت الحمراء فى نقاط دخول المستشفيات والمكاتب الحكومية والخاصة والمتاجر وأماكن التعامل العام الأخرى من أجل الحصول على طوق آمن، وبعبارة أخرى، إنه ليس حلاً خادعًا، ولكنه قد يعطي الأشخاص تلميحًا بضرورة الخضوع لمزيد من الاختبارات.

 

لذا، إذا كنت تتساءل عما إذا كنت مصابًا بفيروس كورونا، فتوجه إلى مطبخك وتذوق هذين المكونين، حيث قد يقومون فقط بتنبيهك إلى عدوى COVID الصامتة.

منوعات منوعات الطريق فيروس كورونا فقدان حاسة الشم راوائح كوفيد 19 كورونا وفقدان الشم