الأربعاء 19 يناير 2022 06:33 صـ 16 جمادى آخر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

تحقيقات

”ماما دهب” تكشف سر محاضرة ”ضحكتك متعلاش” (فيديو)

ماما دهب
ماما دهب

باتت "ماما دهب" واحدة من أكثر الموضوعات تداولا وإثارة للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بعدما تداول عدد من مستخدمي تلك المواقع مقطع فيديو لها، وجهت فيه عددا من النصائح للفتيات الجالسات بالمقاهي.

 

واعتبر البعض بأن طريقة حديثها مبالغ فيها، فيما رأي آخرون في حديث أنه خال من أي تجاوز، كما أنها لم تقصد سوى تقديم النصيحة للفتيات الصغيرات، وهي من عرفت بذلك اللقب، واسمها الحقيقي منال غريب، وشارفت على الـ45 عاما، وتعمل على عربة مأكولات، ومعروفه لزائري منطقة وسط البلد.

 

وفي حديثها لموقع "سكاي نيوز عربية" روت السيدة قصة الفيديو الذي أحدث ضجة على مواقع التواصل، حيث قالت إنها تخاف على الفتيان والفتيات ممن يترددون عليها، "شعرت تجاههم بشعور المسؤولية كأم، وأنا حريصة على تقديم الطعام المنزلي بأسعار بسيطة تناسب المصروف الشخصي".

 

ماما دهب: أنا خايفة على البنات

 

وأوضحت أن الفيديو الخاص بها والتي قامت بنشره على مواقع التواصل الاجتماعي جاء خشية منها على الفتيات من أن يتعرضوا لأي مخاطر جراء الجلوس على المقاهي، "اللي جه في الفيديو يعكس مشاعري تجاه أي بنت".

 

ولفتت إلى أنها شعرت بالحزن الشديد بعد تداول مقطع الفيديو والسخرية منها بسببه، ولكنها في المقابل تلقت اتصالات ورسائل من عدد من الشباب والشخصيات العامة، ووجدت فيهم الدعم والتشجيع على أن تستكمل ما بدأته ولا تنظر بعين الاعتبار للآراء السلبية.

 

اقرأ أيضًا: كيف تحصل على نتيجة الشهادة الإعدادية؟ الخطوات كاملة

 

وأضافت: "بعد فترة إغلاق كورونا أصبحت لا أرى زبائني القدامى الذين اعتدت على التعامل معهم في ممر أفتر إيت، كانوا من مراحل عمرية مختلفة، وإن كان معظمهم في مرحلة متقدمة من عمر الشباب، وظهرت الأيام دي أجيال جديدة من أعمار صغيرة نسبيًا".

 

وأكدت أن هؤلاء الشباب في البداية جاءوا إليها عندما كان سنهم صغيرا نسيبا، وصوروا مقاطع فيديو لها ولعربة الأكل التي تعمل عليها وقاموا بنشر الفيديوهات على تطبيق تيك توك، وبعد ذلك بدأ الفتيان والفتيات بأعمار صغيرة في القدوم إليها أفواجا حتى شعرت بالمسؤولية تجاههم ووجهت لهم مثل تلك النصائح.

ماما دهب مطعم ماما دهب ممر أفتر إيت أفتر إيت فيديو ماما دهب
بنوووك