جريدة الطريق

رئيس مجلس الإدارة مدحت بركات

  • WE
السبت 30 مايو 2020 11:11 مـ 7 شوال 1441هـ
السيارات الاقتصاد

متأثرة بأزمة كورونا.. وزير فرنسي: رينو لصناعة السيارات مهددة بالاختفاء

شركة رينو
شركة رينو

صرح وزير المالية في فرنسا، برونو لو مير، بأن الشركة الفرنسية العالمية، المتخصصة في صناعة السيارات، "رينو" قد تختفي إذا لم تحصل على مساعدة مالية تمكنها من استعادة جزء من قوتها، في أقرب وقت، لكي تتصدى لتداعيات أزمة فيروس كورونا على قطاع السيارات عالميا.

 

اقرأ أيضا: هشام توفيق: خسائر قطاع الأعمال تخطت 2.5 مليار جنيه في 30 عاما

وأوضح لو مير، أن شركة صناعة السيارات، التي تعد شريك في تحالف أوسع مع الشركتين اليابانيتين المتخصصتان في صناعة السيارات، "نيسان" و"ميتسوبيشي موتورز"، تحتاج أيضا للتكيف مع الوضع الحالي لفيروس كورونا الذي أوقف سلاسل التجارة العالمية.

 

 

وقال لو مير، في تصريحات لـ"إذاعة أوروبا 1"، إنه يتعين على شركة رينو، التي تصنع السيارات ذات المنشأ الفرنسي في فلين، ألا تغلق أبوابها أمام الصناعة لما له من تأثير حاد على العمال وعلى الشركة، مضيفا أنه يجب على الشركة أن تكون قادرة على الاحتفاظ بأكبر عدد ممكن من الوظائف في فرنسا، لكن يجب أن تظل لديها القدرة على المنافسة.

 

وحول سؤال عن إذا ما كان الوضع الحالي، وهذه الأزمة المالية، قد تتسبب في إغلاق الشركة، أجاب: "نعم، رينو قد تختفي"، إلا أن رئيس مجلس إدارة رينو جان دومينيك سينارد يعمل بقوة، خلال الفترة الحالية، على خطة استراتيجية جديدة من أجل النهوض بالشركة، ولفت الوزير الفرنسي أن الحكومة الفرنسية ستدعمه.

 

 

وكانت رينو العالمية، طلبت من حكومة فرنسا قرضا بقيمة 5.5 مليار دولار، وأوضح لو مير أنه لم يوقع بعد على قرض بقيمة خمسة مليارات يورو (5.5 مليار دولار) لرينو وأن المحادثات مستمرة بين اشركة والحكومة.

 

صناعة السيارات شركة رينو إفلاس شركة رينو سيارات شركة رينو الطريق السيارات ذات المنشأ الفرنسيرينو قد تختفي