تحقيقات الطريق الإسلامي

ما حكم ظهور المؤخرة أثناء الصلاة؟

حكم ظهور المؤخرة أثناء السجود
حكم ظهور المؤخرة أثناء السجود

نشرت دار الإفتاء على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، فتوى حول ظهور أسفل الظهر "المؤخرة" في الصلاة، وجاء ذلك بحسب الدار ردا على سؤال حول: "ما حكم ظهور أسفل الظهر في الصلاة؟".

 

دار الافتاء توضح موضع عورة الرجل

 

وقالت دار الافتاء: "عورة الرجل هي ما بين السُّرَّة والرُّكْبة عند جمهور الفقهاء على تفصيلٍ بينهم في ذلك؛ لِـمَا رواه الحارث في "مسنده" عن أبي سعيد الخدري رضي الله تعالى عنه أنَّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «عَوْرَةُ الرَّجُلِ مِنْ سُرَّتِهِ إِلَى رُكْبَتِهِ»".

 

 

وتابعت الدار قي فتواها: "فيجب على المسلم أَنْ يُراعِيَ سَتْر عورته في الصلاة مستحضرًا وقوفه بين يدي الله عز وجل متأدبًا في حضرته، فإن حدث الانكشاف اليسير لبعضِ الظهر أو الأليتين أثناء الصلاة فلا تَبْطُل إذا كان ناسيًا أو غير متعمِّدٍ ولا مُفرِّطٍ في ستر عورته، أو سارَعَ بجذب ثيابه لستر ما انكشف منها، ويستحب له إعادة الصلاة خروجًا من الخلاف. "

 

تغسيل من ماتت أثناء الولادة والصلاة عليها

 

كما حرصت دار الافتاء على نشر العديد من الفتاوى على صفحات السوشيال ميديا منها فتوى حول تغسيل من ماتت أثناء الولادة والصلاة عليها، حيث جاء للدار سؤال يقول: "إذا ماتت المرأة الحامل عند الولادة؛ فما حكم غُسلها والصلاة عليها؟".

 

اقرأ أيضا: ”من يؤتمن على العرض لا يسأل عن المال”.. ”القايمة” بين العرف والدين

 

وأجابت دار الافتاء على ذلك بالقول: "اتفق فقهاء المذاهب الأربعة على أن المرأة الحامل إذا ماتت في الولادة تُغسَّل ويصلَّى عليها؛ لما رواه الإمامان البخاري واللفظ له، ومسلمٌ في "صحيحيهما" عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال: "صَلَّيْتُ وَرَاءَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ عَلَى امْرَأَةٍ مَاتَتْ فِي نِفَاسِهَا، فَقَامَ عَلَيْهَا وَسَطَهَا". ولها حكم الشهداء في الآخرة وثوابهم فضلًا من الله ورحمة".

حكم ظهور أسفل الظهر حكم ظور المؤخرة في الصلاة عورة الرجل دار الافتاء صفحة دار الإفتاء