السياسة

ائتلاف الأحزاب السياسية يهنئ بشار الأسد بفوزه في الانتخابات الرئاسية

زيارة الائتلاف الوطني للأجزاب السياسية لسفارة السورية اليوم
زيارة الائتلاف الوطني للأجزاب السياسية لسفارة السورية اليوم

قام وفدا من الائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية اليوم الاثنين ،بزيارة السفارة السورية بالقاهرة لتهنئة الدكتور بسام درويش سفير سوريا بفوز الرئيس بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية العربية السورية.
وقد حضر الزيارة كلا من ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية ،والمستشار جمال التهامى رئيس حزب حقوق الإنسان والمواطنة ، والدكتور روفائيل بولس رئيس حزب مصر القومى وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف الوطني، و رئيس حزب صوت الشعب أحمد براوى ،ود كتورة منى ابوهشيمة نائب رئيس حزب صوت الشعب، واللواء طبيب حمدى عبد اللطيف نائب رئيس حزب الجيل والأمين العام للحزب و مشيرة حسين أمينة المرأة بحزب الجيل، و سامى أيوب امين عام مساعد حزب مصر القومى ،و رائف سامى مساعد رئيس حزب مصر القومى للاقتصاد ورجال الاعمال،و نادر عبد الحميد امين عام مساعد الاتصال السياسى بحزب مصر القومى، ومرثا عزيز رئيس المجلس الوطنى للمراة لحزب مصر القومى، بالاضافة الي حضور المستشارة الإعلامية للسفارة السورية .

وصرح ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية ، ان اقبال الناخبيين السوريين من الداخل والخارج على لجان الأنتخابات عكس مشهدا حضاريا راقيا وإصرارا من الشعب السورى على التمسك بقيادة الرئيس بشار الأسد ليضرب النموذج السورى التقدم في التنميةوالاقتصاد حيث حقق أعلى معدل نمو فى الوطن العربى وحقق الإكتفاء الذاتى مستغنيا عن الاستيراد بل صدر القمح والملابس إلى دول العالم وجعل من سوريا الدولة الوحيدة في العالم الغير مديونة.


وأكد أن الوقت قد حان لعودة سوريا لمقعدها الشاغر فى جامعة الدول العربية لتمارس دورها الطبيعى الذى مارسته على مدار التاريخ


وطلب الشهابي من السفير دكتور بسام درويش نقل تهنئة الائتلاف الوطنى للأحزاب المصرية "قيادات وأعضاء" إلى الرئيس بشار الأسد والى الشعب السوري والى حزب البعث العربي الاشتراكى ،بينما هنأ المستشار جمال التهامى رئيس حزب حقوق الإنسان والمواطنة وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية، الدكتور بسام درويش سفير سوريا بفوز الرئيس بشار الأسد فى الانتخابات الرئاسية وأكد أن الانتخابات كانت حرة ونزيهة وشفافة وتنافسية وان الإقبال الجماهيرى على المشاركه والتصويت كان كبيرا ومبهرا وردا على أكاذيب الإعلام الغربى
وأشار المستشار جمال التهامى إلى أنه زار سوريا عدة مرات وشعر بمحبة الشعب السوري الصادقة للشعب المصري وأكد أن الشعب المصري كان دائما مع سوريا ولم يشك لحظة فى انتصارها على المخطط المعادى لها
وهنأ الدكتور روفائيل بفوز الرئيس بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية العربية السورية وهنأ بنجاح حكومة سوريا فى إدارة الانتخابات الرئاسية فى ظل تحديات التي تمر بها سوريا وأعرب عن اعتزازه بالشعب السوري الذى يربطه بالشعب المصري وشائج الإخوة في العروبة والمصاهرة واكد د. روفائيل أن سوريا كانت ومازالت وستظل فى قلب كل الشعب المصرى والرئيس السيسى وتمنى لسوريا بقيادة الرئيس بشار الأسد إعادة إعمار ما هدمته الحرب وبناء سوريا مرة اخري
ونقلت د منى ابو هشيمة تهنئة رئيس ال حزب الاستاذ أحمد حسين براوى وتحياته للشعب السورى والرئيس بشار الأسد واعتذرت عن عدم حضوره لوجود خارج البلاد وأكد أن الشعب المصري كان يتابع الانتخابات الرئاسية السورية مثلما تابعها الشعب السورى وأنه يرى في الرئيس بشار الأسد القائد الذى واجهه المؤامرة ودافع عن بلاده واكدت ثقتها فى قدر سوريا بقيادة الرئيس بشار الأسد على إعادة بناء ما حطمه الأعداء وأبدت إعجابها بالشباب السورى الذى يعمل فى مصر واكدت أنه عنوان رائع لسوريا العزيزة
وقد استمع السفير السورى د بسام درويش إلى كل الكلمات التى قيلت وشكرهم وأكد أنه يتابع مواقف أحزاب الائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية بدقة ويحيي رؤساء أحزاب الائتلاف على مشاعرهم القومية تجاه سوريا وأكد أن الشعب السورى شقيق الشعب المصرى وأنهم على مدار التاريخ كانوا معا فى مقاومة كل الغزاة منذ أيام تحتمس الثالث ومرورا بحروب التتار والفرنجة حتى حروب العصر الحديث فى 1956 و1973 وحتى الآن وأشار إلى انه شهد ورأى عن قرب محبة الشعب المصرى لسوريا ووقوفه معها

اجزاب مصر السفارة السورية العلاقات المصرية السورية