تحقيقات

خبير إدارة محلية يقدم حلولًا للاستفادة من مياه الأمطار والسيول (خاص)

جريدة الطريق

في كل عام من فصل الشتاء تتجدد حالة الجدل حول قضية الأمطار الغزيرة، لذلك ينصح خبراء المحليات للاستفادة من هذه الأمطار الغزيرة بدلا من أن تصبح أزمة كل عام، إذ وضع خبراء مياه خطه كيفية الاستفادة من نعمة الأمطار؟.

وتثير قضية الأمطار الجدل كل عام بسبب الخسائر الناتجة عن عدم الاستفادة من هذه المياه، والتي ينتج عنها آثار مدمرة في الغالب رغم العلم بمعظم الوديان الخطيرة التي يتجمع فيها الماء وتندفع لضرب المنشآت وقطع الطرق وتهديد السيارات.

طالب كلًا من الدكتور حمدي عرفة، أستاذ الإدارة المحلية بكليه العلوم، وخبير استشاري البلديات الدولية، بضرورة الاهتمام الكامل تجاه ملف السيول.

وأضاف عرفة في حديثه لـ "الطريق"، أن لابد من إصلاح الصرف الصحي قبل بداية السيول وهذا يعد من الخدمات التي ينص بها القانون، لافتاً إلى أنه لا بد من الاستعداد التام هذا العام للاستفادة من مياه الأمطار لأنه العام الماضي تجاوزت كمية الأمطار 670 ألف كيلو متر مكعب من المياه في أقل من ساعتين في ما يمثل 25% فقط من مساحة مدينة القاهرة وهو مالم يحدث في تاريخ مصر سابقا مما حدث اعاقه للمارة والسيارات .

وتابع عرفة، أن يمكن للمحليات أن تستفيد من مياه السيول والأمطار من خلال عمل هرابات ومصايد للأمطار، خصوصًا على الساحل الشمالي بدء من الإسكندرية وصولًا إلى مطروح والسلوم وفي المناطق الساحلية الأخرى، مشيراً إلى أن، لابد من إقامة سدود بالأماكن الصحراوية لتخزين المياه، مثل سد "الروافعة" بسيناء.

وفي سياق متصل، قال خبير استشاري البلديات الدولية، إن خلال عمل شبكة للأمطار في الأماكن الأكثر تعرضًا للسيول والبدء في تحسين شبكة الصرف الصحي في شتي المحافظات وهو ما يتم فعله الآن لتجاوز الأزمة المتوقعة.

واختتم حديثه، يجب أن يكون هناك تنسيق بين الوزراء والمحافظين بشكل مستمر، إذ أن متوسط حجم الأمطار الساقطة في كل محافظة يصل الي (4 ملايين و600 الف متر مكعب كافيه لزراعة ٧٠٠ الف فدان) .

الامطار السيول حمدي عرفة تتنمية محلية