جريدة الطريق

مشروع مودة: 38% من حالات الطلاق تقع في العام الثالث للزواج.. فيديو

صورة أرشيفية
طه لمعي -

أكد ممدوح المصري، المنسق التنفيذي لمشروع "مودة" بوزارة التضامن الاجتماعي، أن مصر شهدت في الآونة الأخيرة أحداث كثيرة أثرت على نسيج المجتمع المصري، إلى جانب أن الدولة في يونيو 2014 اندمجت في مشروعات الإصلاح الاقتصادي والسياسي وأيضًا الإصلاح الهيكلي، ولذلك لا بد أن يرافق هذه السياسات سياسة الحماية الاجتماعية والكيان المجتمعي.

اقرأ أيضًا: «الدمغة والموازين» توجه عدة نصائح مهمة للمقبلين على شراء الذهب.. فيديو

وقال منسق مشروع "مودة"، خلال استضافته في برنامج "8 الصبح"، المذاع عبر قناة دي أم سي الفضائية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أوجد في وقتًا حاسمًا، وفقًا للإحصائيات المركزية للتعبئة والإحصاء، ارتفاع كبير في حالات الطلاق، فضًلا عن أن حالات الطلاق وصلت لـ 198 ألف حالة في عام 2019.

اقرأ أيضًا: «الصحة»: علاج 2 مليون مواطن من الإصابة بفيروس سي

وأشار "ممدوح" إلى أن هناك 38% من حالات الطلاق تتم عقب تخطي الزوجين العام الثالث للزواج، وأيضًا 15% من حالات الطلاق تحدث في العام الأول من الزواج، مضيفًا أن عام 2020 وجدنا أن حالات الطلاق وصلت لـ 213 ألف حالة، وذلك يعطينا مؤشرًا أن هناك 216 حالة طلاق بشكل يومي، وأيضًا 16 حالة طلاق على مدار الساعة.

وأردف "المصري" أن هذه الإحصائيات تؤثر بشكل كبير على الأطفال والمجتمع بشكل عام، مما أدي بتكليف الرئيس السيسي وزير التضامن بإعداد برنامج يدرس أسباب الطلاق، التي تحدث بشكل ملحوظ في المجتمع، وبالتالي يتم وضع مجموعة من إجراءات والسياسات القادرة على مساعدة الأسر بأن تسير بشكل سليم.