الطريق
الأحد 26 مايو 2024 03:24 صـ 18 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
لميس الحديدي عن معبر رفح: مصر رفضت الاستفزازات الإسرائيلية وفرض تل أبيب الأمر الواقع بإحتلال المعبر من الجانب الفلسطيني كتاب ونقاد السينما تكرم أبطال فيلم ”رفعت عيني للسما” الفائز بمهرجان كان انفراد لـ ”في المساء مع قصواء”.. من هو اللواء أحمد عبد الخالق ضابط المخابرات المصري الذي استهدفته أمريكا إعلاميًا؟ رئيس الوفد يهنئ النادي الأهلي بالفوز ببطولة دوري أبطال أفريقيا بعد سحق الترجي والتتويج بالأميرة السمراء .. الأهلي يتأهل لبطولة الإنتركونتيننتال أولى أغانيها باللهجة العراقية .. أصالة تكشف تفاصيل أغنيتها الجديدة ”إنسان” مظهر شاهين: ”كذب المنجمون ولو صدفوا”..مبروك للأهلي ولا عزاء للمنجمات الأرصاد تحذر من ارتفاع في درجات الحرارة وأمطار رعدية غدًا التعليم تكشف عن أخر موعد لتقديم طلاب الثانوية العامة على المنح استعدادات 83 مركز شباب ونادي رياضي بالقليوبية لإذاعة مباراة الأهلي والترجي التونسي للأسبوع الثاني على التوالي .. عميد آداب طنطا يتابع استمرار أعمال الامتحانات (صور) فيلم السرب يتصدر الإيرادات ويحقق 35 مليون جنيه

ولاية جديدة نحو مستقبل مزدهر: عبد الفتاح السيسي يحلف اليمين الدستورية خلال حفل تنصيبه رئيسا لمصر للمرة الثالثة

تنصيب السيسي
تنصيب السيسي

لحظة تاريخية تعكس تطلعات الشعب المصري نحو مستقبل مزدهر، فقد شهدت العاصمة الإدارية حفل تنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية ثالثة، يوم 2 أبريل 2024، في إطار جلسة برلمانية خاصة بمشاركة الحكومة وكبار رجال الدولة، وبناءً على جدول الأعمال المحدد، جرت الإجراءات اللازمة لتنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة رئاسية ثالثة.


أدى الرئيس السيسي اليمين الدستورية أمام مجلس النواب في مقره الجديد بالعاصمة الإدارية، وسبق هذا الإجراء تلاوة رسالة من رئيس المجلس، المستشار الدكتور حنفي جبالي، أعلن فيها النتائج الرسمية للانتخابات من الهيئة الوطنية للانتخابات، مؤكدًا فوز الرئيس السيسي، وشهد حفل التنصيب حضورًا مميزًا من قيادات الحكومة وكبار رجال الدولة.


الرئيس يتلو القسم الدستوري:


وقف الرئيس عبد الفتاح السيسي أمام مجلس النواب ليتلو القسم الدستوري الذي يؤكد التزامه بالنظام الجمهوري واحترام الدستور والقانون، ورعاية مصالح الشعب بكل مخلصيه، والحفاظ على استقلال الوطن ووحدته وسلامة أراضيه.


إطلاق 21 طلقة من المدفعية:


تأتي هذه اللحظة بعد فوزه بولاية جديدة للبلاد، حيث جرى إطلاق 21 طلقة من المدفعية كتعبير عن الاحتفال بتنصيبه لولاية جديدة ولمزيد من النجاح والازدهار لمصر، فمراسم تنصيب الرئيس السيسي في مقر البرلمان تعد افتتاحًا رسميًا للمرحلة الأولى من العاصمة.


وفي تصريحات تليفزيونية، كشف المهندس خالد عباس، رئيس شركة العاصمة الإدارية الجديدة، عن الترتيبات النهائية لاستقبال حفل تنصيب الرئيس السيسي لولاية جديدة، مؤكدا أن هذا الحدث سيكون عالميًا بامتياز، حيث سيبرز أفضل صورة للعاصمة الإدارية، ويعكس تحقيق حلم طال انتظاره.


وأضاف أن مراسم تنصيب الرئيس السيسي في مقر البرلمان تعد افتتاحًا رسميًا للمرحلة الأولى من العاصمة، مما يعني بداية عصر جديد للجمهورية، ويعكس التطلعات الوطنية نحو تحقيق التنمية والازدهار.


وقام الرئيس عيد الفتاح السيسي بأداء القسم الدستوري أمام مجلس النواب بمقره الجديد في العاصمة الإدارية ، وفقا لنص المادة ١٤٤ من الدستور، والتي تشترط أن يؤدى رئيس الجمهورية اليمين الدستورية قبل أن يتولى مهام منصبه، أمام مجلس النواب، وجاء نص قسم الرئيس على النحو التالي:

«أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصًا على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه».


ويكون أداء اليمين أمام الجمعية العامة للمحكمة الدستورية العليا في حالة عدم وجود مجلس النواب.


وخلال حفل تنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية جديدة، ألقى رئيس مجلس النواب المستشار حنفي جبالي كلمة تحمل في طياتها رسائل قوية من الوحدة والتطور لمصر، مشيرا إلى أهمية هذا اليوم التاريخي، مؤكداً أن التاريخ يسجل صفحة جديدة في تاريخ الوطن، معبراً عن فخره بتمسك الشعب المصري بالرئيس السيسي، وتأكيده على الدعم الشعبي القوي له.


وأعرب رئيس مجلس النواب عن تقديره لجهود الرئيس السيسي في تعزيز حقوق الإنسان ودعم المرأة والشباب، معلناً التزام مجلس النواب بدعم الرئيس والشعب في مسيرتهم نحو بناء الوطن وتحقيق التنمية والتقدم.


وفي ختام كلمته، هنأ المستشار جبالي الرئيس السيسي على حصوله على جائزة بطل السلام، مؤكداً على قدرة مصر بقيادة الرئيس السيسي على مواصلة مسيرة التنمية والتقدم والازدهار، رغم الصعوبات التي واجهتها في الطريق.
وختم كلمته بتأكيد أن الشجاعة في اتخاذ القرارات الصعبة تصنع الفارق دائماً، معبراً عن ثقته في قدرة الرئيس السيسي على قيادة البلاد نحو مستقبل أفضل وأكثر استقراراً وازدهاراً.


وفي كلمته خلال الاحتفال، قال الرئيس عبد الفتاح السيسي: "اسمحوا لي في بداية كلمتي أن أتوجه بكلمة شكر وتقدير لشعب مصر العظيم، صاحب الكلمة وصاحب القرار، رمز الأصالة والعزة والصمود، لكم جميعًا يا أبناء مصر الكرام خالص التحية والتقدير على تجديد الثقة لتحمل مسؤولية قيادة وطننا العظيم لفترة رئاسية جديدة".


وأضاف: دعوني ونحن في ربوع هذا الصرح العريق الممثل لإرادة شعب مصر، أن أجدد معكم العهد على استكمال مسيرة الوطن وتحقيق تطلعات الأمة العظيمة، في بناء دولة حديثة ديمقراطية متقدمة في العلوم والصناعة والعمران والزراعة والآداب والفنون، متسلحين بعراقة تاريخ لا نظير له في البلاد، وعزيمة أشد رسوخا من الجبال، وأمال مستقبل يحمل بإذن الله كل الخير لبلدنا وشعبنا.
وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن طريق بناء الأوطان ليس مفروشًا بالورود، مشيرًا إلى تحديات متعددة تواجه مصر في الداخل والخارج.


وأضاف خلال كلمته في الجلسة الخاصة لأداء اليمين الدستورية في المقر الجديد لمجلس النواب بالعاصمة الإدارية الجديدة أن الحرب الدولية والإقليمية تفرض عليهم مواجهة تحديات كبيرة لم تجتمع بهذا الحجم والحدة عبر تاريخ مصر الحديث.


وأشاد الرئيس السيسي بعراقة الشعب المصري وجهوده عبر السنوات الماضية في إعادة بناء البلاد بمشيئة الله، معبرًا عن ثقته في قدرة الشعب المصري على تجاوز كل الصعوبات التي تعترض طريق التنمية.


وتابع: عالم اليوم بما يشهده من تحديات متصاعدة حضاريا وعلميا وتكنولوجيا وعمرانيا وسياسيا واقتصاديا يحتم علينا أن ننتبه بكل طاقاتنا إلى أننا في سباق مع الزمن فالتقدم المستمر لا يتوقف لينتظر أحدا، أننا قطعنا شوطا كبيرا في فترة زمنية وجيزة مواجهين الصعاب والتحديات ومدركين أننا نتحدى أنفسنا، قبل أي شيء آخر وهو التحدي الذى يفوز به دائما المعدن المصري النادر الذي تزيده جسامة التحديات صلابة وقوة.


وكان أدى الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين أمام مجلس النواب للمرة الثانية بعد عام 2018، حيث أدى اليمين الأولى أمام الجمعية العامة للمحكمة الدستورية العليا في عام 2014، وفاز في انتخابات عام 2024 بنسبة تصل إلى 89.6% من إجمالي الأصوات الصحيحة، وهي أعلى نسبة مشاركة وتصويت في تاريخ الاستحقاقات الانتخابية في مصر.


وزار الرئيس ساحة النصب التذكاري بالعاصمة الإدارية الجديدة ووضع إكليلا من الزهور على النصب التذكاري، تخليداً لذكراهم وتقديراً لتضحياتهم من أجل الوطن، وبعد ذلك وقع في سجل الشرف، حيث ترك بصمته الخالدة كتأكيد على التزامه وإخلاصه للخدمة الوطنية وحبه الكبير لمصر وشعبها.


وجرى أداء سلام الشهيد بالنصب التذكاري بالعاصمة الإدارية الجديدة، بعد أداء الرئيس السيسي اليمين الدستورية لفترة رئاسية جديدة تمتد لست سنوات، وقد تحولت سماء العاصمة الإدارية الجديدة إلى لوحة فنية تزينت بأسراب الحمام الزاجل، رمز السلام والوفاء والولاء، خلال احتفالات تنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية رئاسية جديدة، حيث شارك الاتحاد المصري لسباقات الحمام الزاجل في هذه الفعالية الوطنية بإطلاق 500 طائر في سماء العاصمة الإدارية الجديدة، معبرين عن روح الوحدة والتضامن التي تجمع شعب مصر وقيادته في هذه اللحظة التاريخية.


كما شهدت سماء العاصمة الإدارية الجديدة عروضا جوية مبهرة والأجواء امتلأت بالفرح والاحتفال حيث انطلقت الطائرات في عروض بهلوانية مذهلة، تعبيرًا عن الفرح والتفاؤل بالمرحلة الجديدة التي تشهدها البلاد.

موضوعات متعلقة