الطريق
الثلاثاء 21 مايو 2024 12:40 صـ 12 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب

النزاعات التجارية تضرب سوق عناصر الأرض النادرة

 المعادن الأرضية النادرة - تعبيرية
المعادن الأرضية النادرة - تعبيرية

أسعار المعادن الأرضية النادرة سجلت انخفاضًا لم تشهده منذ سبتمبر 2020؛ حيث شهد كلا من: أكسيد النيوديميوم وأكسيد البراسيوديميوم أكبر انخفاضا من بين جميع مكونات مؤشر المعادن الأرضية النادرة الشهري (MMI)، والذي انخفض بنسبة 5.08% بشكل عام.

ومع اقتراب الأسعار من أدنى مستوياتها قبل وباء كورونا، قد يكون المؤشر وصل أخيرًا إلى القاع بعد ستة أشهر متتالية من الانخفاضات.

أسعار المعادن الأرضية النادرة

مؤسسة S&P Global سلطت الضوء على الانخفاض السنوي في أسعار المعادن الأرضية النادرة، ووفقًا لشركة Lynas Rare Earths الأسترالية، وهي شركة كبيرة منتجة للمعادن النادرة، انخفض متوسط سعر بيع النيوديميوم والبراسيوديميوم بنسبة 32% على أساس سنوي ليصل إلى 35.50 دولارًا أستراليًا للكيلوجرام الواحد في الفترة من يوليو إلى ديسمبر 2023، ومؤخرًا أعلنت الشركة انخفاضا كبيرا في المبيعات والأرباح في نتائج الربع الأول من عام 2024.

تكلفة العناصر الأرضية النادرة

وسبق وأشارت "أويل برايس" إلى أنه في مارس 2024، وصل أكسيد التيربيوم وأكسيد النيوديميوم إلى أدنى مستوياتهما منذ أواخر عام 2020. وفي الوقت نفسه، أظهر مؤشر المعادن الشهري (MMI) الخاص بشركة MetalMiner أن تكلفة العناصر الأرضية النادرة التجارية تقترب من أدنى مستويات الأسعار قبل الوباء، ووصلت إلى أدنى نقطة سعرية لها منذ 26 سبتمبر 2023.

ويرى الخبراء أن أسعار عناصر الأرض النادرة ستحتاج إلى الارتفاع بشكل كبير لدعم تطوير المشروعات الجديدة، والتي تتطلب عادة أسعارًا أعلى لتكون مجدية اقتصاديًا، على الرغم من العقبات الأخيرة.

وتعد وفرة المعادن الأرضية النادرة أحد الأسباب الرئيسة لانخفاض الأسعار، فوفقًا لدراسة أجرتها هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، شهد عام 2023 ارتفاعًا في إنتاج المعادن الأرضية النادرة بنسبة 10٪ في جميع أنحاء العالم، متجاوزًا نمو الطلب.

وبسبب الضغط الهبوطي الشديد على الأسعار الناجم عن زيادة الإنتاج، يجد المنتجون صعوبة بالغة في الحفاظ على أرباحهم. علاوة على ذلك، فإن الطلب على العديد من المدخلات التي تعتمد على العناصر الأرضية النادرة، مثل الآلات الصناعية، مستمر في الانخفاض بسبب انكماش الاقتصاد العالمي.

إنتاج المعادن الأرضية النادرة

ويتركز إنتاج المعادن الأرضية النادرة في عدد محدود من الدول، وتنتج الصين غالبية المعادن الأرضية النادرة في جميع أنحاء العالم. ونظرًا لضعف سلسلة التوريد والصراعات التجارية الناجمة عن هذا التركيز الجيوسياسي، لا تزال ديناميكيات سوق المعادن النادرة غير متناسبة.

علاوة على ذلك، كثف أكبر اقتصادين في العالم مؤخرًا المنافسة بينهما، مما أدى إلى ظهور عقبات تجارية وضرائب تؤثر في السوق العالمية للعناصر الأرضية النادرة، وقد يشكل هذا تحديًّا أمام المنتجين والمستهلكين الذين يحتاجون إلى وضع خطط طويلة الأجل؛ بسبب عدم القدرة على التنبؤ في ظل التقلبات التي قد تسببها هذه التوترات الجيوسياسية.

استبدال العناصر الأرضية النادرة

في الوقت نفسه، ذكرت المفوضية الأوروبية أن إمكانية استبدال العناصر الأرضية النادرة بمواد بديلة والتقدم في التقنيات الجديدة قد تشكل أيضًا عقبات أمام انتعاش أسعار المعادن الأرضية النادرة، وقد يؤدي ذلك إلى انخفاض الطلب وزيادة الضغط الهبوطي على الأسعار إذا بحث العلماء والمنتجين بنشاط عن طرق لتقليل استخدام العناصر الأرضية الأقل ندرة أو العثور على بدائل قابلة للتطبيق.