الحوادث

واقعة تحرش جديدة في أتوبيس بأسيوط.. والضحية: مش عارفة أقول إيه لأهلى (فيديو)

تحرش أسيوط
تحرش أسيوط

"تسنيم"، فتاة عشرينية استقلت صباح اليوم أتوبيس للذهاب من قريتها إلى المدينة لقضاء حوائجها، جلست صاحبة العشرين عاماً في الكرسي، بعد تحرك الأتوبيس بعدة أمتار قليلة توقف لشاب كان يقف على الطريق، صعد الشاب إلى الأتوبيس وجلس بجوار الفتاة، وفي منتصف الطريق حدثت مشادة بين السائق و" تسنيم"، على الأجرة استغل لحظتها الشاب انشغالها بالسائق وقام بفعل فاضح أمام الركاب وفر هاربا.

واقعة تحرش جديدة شهدتها محافظة أسيوط منذ ساعات قليلة، تصدرت محركات البحث بعدما نشرت الفتاة عدة فيديوهات وهى تستغيث بالمواطنين بعد تعرضها لحالة تحرش داخل الأتوبيس.

 

نزلت الفتاة جرياً وراء الشاب وهى تصرخ بصوتها في الشارع: "امسكوا الواد دا يا ناس"، وبعدها أخرجت هاتفها لتصويره، ولكن الفتاة أصيبت بجروح أثناء نزولها من الأتوبيس، وبعد أمتار من الأتوبيس حاول الشاب الهروب من الفتاة ولكن أصحاب المحلات أمسكوا به ظنا منهم أنه لص سرق حقيبتها، فتعدت عليه الفتاة بالضرب أمام الجميع.

اقرا أيضا: لمجرد الشك في سلوك الفتاة.. أم تساعد ابنها في قتل أخته بالدقهلية

وفورعلم المارة بمحاولة التحرش بها وعدم سرقتها، قاموا بإفلاته، وقالت تسنيم: "الناس سابوه يمشي، هرب منى، أنا جريت وراه ولقيت واحد ماسك عصا كسرتها على دماغه، وفى ابن حلال في أخر الشارع راح مسكه واعتديت عليه بالضرب، مش عارفة أقول إيه لأهلي".

وأضاف: "بعدها مشيت مسافة كبيرة ودخلت قسم الشرطة وعملت محضر، وتم التوصل إلى هاتف المتهم وتمكنوا من القبض عليه، وهو امسه "حمدان فرغلى"، يقيم بمركز الفتح".

وطالبت الفتاة بالمتابعين وزملائها بمشاركة البوست: "فعلوا هاشتاج #حمدان_متحرش_اسيوط #حمدان_المتحرش #متحرش_الصعيد، اي حد فيكم يعرف حد يوصل اللي حصل، صحافة، إعلام، أي شيء، ميتأخرش".

تحرش اسيوط واقعة تحرش اسيوط حوادث أخبار الحوادث اسيوط تحرش اتوبيس اسيوط