الأربعاء 8 ديسمبر 2021 12:39 مـ 4 جمادى أول 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الاقتصاد

خاص| مدير اثار أسبق يكشف لـ”الطريق” كوارث نقل مشهد آلـ ”طبا طبا” الأثري من الفسطاط

 مشهد آل طبا طبا
مشهد آل طبا طبا

قال عماد عثمان، مدير عام أثار أسبق بجنوب القاهرة، إن مشهد آل "طبا طبا"، الخاص بأحفاد علي ابن أبي طالب رضى الله عنه، له أهمية عظمي في مكانه بـ"قرافة الأمام الشافعي"، كمزار تاريخي وسط أساطين العلماء الذين كان يرتب لزيارتهم في العصور المتلاحقة.

جدل علي فيسبوك
وأضاف عثمان، في تصريحات خاصة لـ "الطريق"، أن اليوم تم نقل مشهد آل "طبا طبا" بالكامل، مما أثار الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى محيط متحف الحضارة بالفسطاط.

وأوضح الأثري، أنه في عام 1985 أثير الجدل أيضا بعد محاولة لنقل المشهد، عندما هم أحد أعضاء مجلس الشعب آنذاك إزالة المشهد من المكان لبناء مسجد مكانه، فتحرك مسئولي تفتيش آثار الفسطاط لمنع ذلك، عقب تدخل عددا من الشخصيات الأثرية والعلمية وفي مقدمتهم الدكتورة سعاد ماهر عالمة الأثار الإسلامية، والدكتورة نعمات فؤاد الكاتبة المصرية والمهتمة بالأثار الإسلامية، والدكتور عبد الرحمن عبد التواب عالم الاثار الإسلامية، وهو ما لاقي استجابة لدى الدكتور أحمد قدري رئيس هيئة الأثار في ذاك الوقت فتم تدارك الموضوع واقتضي الرأي بترميم الأثر.


وتابع الـثري عماد عثمان، أنه بعد شد وجذب حول طبيعة الترميم أسند له ولزميله جمال معوض، استكمال عملية الترميم، مضيفا "قمنا بتنظيف المكان وعثرنا علي بعض قواعد الدعامات وحددنا أماكن كانت اندثرت وجلبنا طوب الترميم من بقايا الفسطاط وبنينا بها الدعامات وكانت في منتهي الدقة والمتانة".

وأستكمل، أنه قيمة الأثر تزداد بالمنطقة التي يكون فيها وأنه يعارض نقل أي أثر لأنه ستنتقص مكن قيمته، لافتا أن مشهد نقل الأثر اليوم لايليق بمكانة الأثار الإسلامية، منوهًا أن الهدم بدأ من فوق كما يحدث حاليًا ولم يتم عمل سواتر معدنية للتراث.

نقل المشهد 

صباح اليوم اليوم السبت 13 فبراير 2012  قامت وزارة السياحة والأثار بنقل المشهد إلي محيط متحف الحضارة في مشهد أحزن الجميع.

جدير يالذكر، أن المشهد يُنسب إلى أبو‪ ‬إسحاق‪ ‬"إبراهيم طباطبا‪ ‬بن إسماعيل الديباج بن إبراهيم الغمر بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن على بن أبي طالب " رضي الله عنهم، وقد أُشتهر بـلقب " طباطبا ".

مشهد آل طبا طبا الأثر الأثار الإسلامية وزارة السياحة والأثار التراث الاقتصاد اقتصاد الطريق
بنوووك