الأربعاء 18 مايو 2022 02:16 صـ 17 شوال 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الأخبار

سامح شكري: إثيوبيا لم تعي المحاولات المصرية لانهاء الأزمة اهتماما رغم التنازلات

سامح شكري
سامح شكري

صراح سامح شكري وزير الخارجيه المصري، اليوم في المؤتمر الصحفى المنعقد مع وزير الخارجيه لوكسمبورج، خلال الاجتماع الوزارى، الصادر عن الجامعة العربية، في اجتماع الدوحة دعم موقف مصر والسودان في قضيه سد النهضة، موضحا أن مصر سعت خلال العقد الأخير بالتواصل لإتفاق حول قواعد الملئ الثاني وتشغيل سد النهضه مع إثيوبيا إلا أن الأخيرة لم تعي هذة المحاولات اي اهتمام ولم تأخذها على محمل الجد.

ولفت شكري إلى أن مصر والسودان قدما تنازلات في قضية سد النهضة، للحفاظ على الأمن في القارة الأفريقية، ولحث إثيوبيا للتواصل والاتفاق الجاد الذي يضمن الحقوق المائية لكل من دول الأطراف، إلا أن الجانب الإثيوبي يتراجع دائما وغير ملتزم بأي اتفاقيات دولية خاصة بتنظيم وبناء السدود على نهر النيل.

وأكد شكري أن زيارة الدوحة جاءت بدعوة من وزير الخارجية القطري، بعد توقيع اتفاق العلا، وكانت لها مردود إيجابيا، نظرا لأهمية العلاقات المصرية بالدول العربية ككل.

مشيرا إلى أن النقاش مازال قائما حول القضايا التي لم تحسم في بعض القضايا من قبل لجنة المتابعة، متمنيا أن تستمر العلاقات المصرية القطرية وأن تعود كما كانت.

سدالنهضة مصر السودان اثيوبيا العاصمة الدوحة سامح شكري
بنوووك