جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 07:49 صـ 9 ربيع أول 1444 هـ

بعد تعذيب 40 ساعة.. إحالة أوراق الأم المتهمة بقتل طفلتها”روجينا” للمفتي في المنصورة

«شافتهم في حفل فجور جماعي».. إحالة أوراق أم الطفلة روجينا 6 سنوات للمفتي
«شافتهم في حفل فجور جماعي».. إحالة أوراق أم الطفلة روجينا 6 سنوات للمفتي

نشرت جريدة الطريق عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك تغطية مباشرة من داخل قاعة محكمة جنايات المنصورة، جلسة محاكمة المتهمين بقتل وتعذيب الطفلة روجينا 6 سنوات، والتي لقيت مصرعها على يد والدتها وباقي المتهمين.

وقضت محكمة جنايات المنصورة بمحافظة الدقهلية اليوم الموافق 29 أغسطس الجاري، بإحالة أوراق 2 من المتهمين لفضيلة مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامهم، كما عاقبت باقي المتهمين بالسجن لمدة 15عاما، حيث شهدت جلسة محاكمة المتهمين بقتل الطفلة "روجينا" على يد والدتها و5 آخرين حوارا بين قاضي الجلسة والمتهمة الثالثة "الأم".

حيث وجه المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة بعض الأسئلة للأم قائلاً: "إذاي عملتي كل دا في بنتك، عذبتيها ولسعتيها بالنار.. فأجابت الأم: "أنا معملتش حاجة في بنتي روجينا ولا قتلتها، أنا لسعتها على إيدها علشان أدبها من اللي كانت بتقوله، والبنت كانت بتقلد اللي بيحصل قدام العائلة والجيران، وانا كنت عاوزه أربيها مش أكتر".

وتابعت الأم قائلة "بنتي كانت بتشوفني أنا وأبوها أثناء العلاقة وتروح تحكي للناس والجيران على اللي شافته بيني وبين أبوها، فقررت ساعتها أن أعقابها وأربيها"، فوجه القاضي للأم سؤالاً آخر قائلًا: "وهي كانت بتشوفك مع 3 رجالة آخرين؟"، لترد المتهمة بالنفي قائلة: "لأ محصلش".

فقررت هيئة المحكمة رفع الجلسة للمداولة إلى أن يتم إصدار قرارها عقب نهاية الجلسة، وعقدت الجلسة برئاسة المستشار بهاء الدين خيرت المري، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين: سعيد السمادوني، ومحمد الشرنوبي، وهشام غيث، وسكرتارية محمد جمال، في القضية رقم 13044 لسنة 2022 جنايات قسم أول المنصورة والمقيدة برقم 1422لسنة 2022 كلي جنوب المنصورة.

وكان المستشار محمد لبيب المحامي العام لنيابة جنوب المنصورة الكلية قد أحال 6 متهمين وهم
"محمد . ع.ف" وشهرته ميزو، محبوس 37 سنه عاطل، "هدي . إ . ع" محبوسة 31 سنه - ربة منزل، "شيماء . أ . ع" شهرتها رشا محبوسة 34 سنه- ربة منزل، و "كريمة . س . ر" شهرتها أنوش محبوسة -32 سنه، ربة منزل و "محمد . ب . ع" شهرته إسلام محبوس 32 سنه، ومقيم أول المنصورة، و "سماح . أ . أ " هاربة 30 سنة ، ويقيمون بمحافظة الجيزة لأنهم في 10 أيام الأولي من مايو لعام 2022 بدائرتي جمصة وقسم أول المنصورة - محافظة الدقهلية المتهمين من الأول إلي الرابعة قتلوا المجني عليها الطفلة "روجينا.ب.ط" - ابنة المتهمة الثالثة - عمداً مع سبق الإصرار بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على قتلها، وذلك بعدما شاهدتهم الطفلة المجني عليها يمارسون الرذيلة في حفلة مجون جماعية، وبدأت في تقليد أفعالهم وحركاتهم أمام الجيران، كما بدأت تحكي ما تراه للأهل والأصدقاء، لذا عقدوا العزم وبيتوا النية وأعدوا العدة على قتل الطفلة.

وتمكنت القوات الأمنية بمحافظة الدقهلية من كشف لغز العثور على جثمان الطفلة بجوار أحد المصارف المائية بقرية "تلبنت" التابعة لمركز أجا، كما تمكنت من القبض على المتهمين واعترفوا بارتكابهم لجريمة القتل خلال التحقيقات، حيث قامت المتهمة الثالثة "الأم" بتسليم المجني عليها "روجينا" إلى المتهمين الأول والرابعة فاقتادوها ومضوا بها إلى الصندوق الخلفي للسيارة" والتي تحمل رقم "أ س ن 2156" ووضعوها به وأحكموا الإغلاق، قاصدين إزهاق روحها عن طريق الاختناق، ثم انصرفوا وتركوها تصارع الموت ما يقرب من 40 ساعة.


واقترنت تلك الجناية بجنايات أخرى، حيث قامت والدة الطفلة المجني عليها بنزع ملابسها عنها بعد احتجازها وهتك عرضها، فنزعت عنها ما يستر عورتها، وامتدت أيديهم إلى أماكن عفتها محدثين بها أثار اعتداء وحشي وتعذيب غير آدمي حتى خارت قواها وفارقت الحياة.

وأدلى العميد أحمد محمود خليل، رئيس إدارة البحث بمديرية أمن الإسكندرية سابقًا، بأقواله أمام النيابة العامة بأن تحرياته دلت على أنه على إثر عِلاقة آثمة جمعت فيما بين المتهم الأول وزوج المتهمة الثالثة "والدة المجني عليها" وأقام عِلاقة غير شرعية مع المتهمة الثالثة ورغبت الأخيرة في الإقامة برفقة المتهم الأول دون زوجها التي أوشت به إليها، وقام بضمها إلى أفراد تشكيله الإجرامي وقام المتهم الأول بمعاشرتهن مجتمعين معاشرة الأزواج أمام أعين المجني عليها وعلى مسامعها فاحتذت الطفلة المجني عليها أفعالهم وأطلقت بعض الأصوات التي كانت تسمعها، فقام المتهمون من الأول إلي الرابع بتعذيبها وقتلها.

اقرأ أيضا: الأول قتيل والثاني ينتظره عشماوي.. فتنة الزوجات تكتب حلقة جديدة لجرائم «قابيل وهابيل»