الثلاثاء 27 فبراير 2024 08:01 صـ 17 شعبان 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
بيان مشترك لإجتماع وزراء خارجية اللجنة الوزارية المكلفة من القمة العربية الإسلامية المشتركة مع الأمين العام للأمم المتحدة وزير الاتصالات يلتقى مسئولى شركة ديتيكون ”Detecon” لبحث فرص التوسع فى استثمارات الشركة بمصر وزيرالخارجية الإيطالي: وضع المدنيين في غزة مأساوى عيار 21 يسجل 3150 جنيهًا.. تعرف على اسعار الذهب خلال التعاملات المسائية اليوم وزير الخارجية يلتقي بالمفوض السامي لحقوق الإنسان ”الحوار الاقتصادي” يناقش السياسة النقدية ونقص الدولار والنقد الأجنبي بجلسته المتخصصة المغلقة علقها في السقف.. عاطل يعذب زوجته حتي الموت بالسادات تطبيق طباعة الأسعار على السلع الاستراتيجية السبعة مارس القادم المصري البور السعيدي يفوز على المقاولون العرب في الدوري تركي آل الشيخ: 500 ألف دولار إضافية للفائز بكأس مصر هيبة: نتطلع لجذب 12 مليار دولار استثمارات أجنبية مباشرة بنهاية العام الجاري أحمد موسى يكشف تفاصيل مقترح منح مصر حق الفيتو في مجلس الأمن

الأولى منذ 20 عاما.. الرئيس الألماني يزور قبرص اليوم

يبدأ الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير، اليوم الاثنين، زيارة رسمية لجمهورية قبرص تستغرق يومين.

يشار إلى أن هذه هي أول زيارة رسمية يقوم بها رئيس ألماني للدولة المتوسطية العضو في الاتحاد الأوروبي منذ 20 عاما.

وحسب بيان المكتب الرئاسي في برلين، فإن شتاينماير يهدف بهذه الزيارة إلى الإعراب عن تقديره للشراكة الوثيقة والموثوقة مع الدولة الجزيرة.

وتأتي زيارة شتاينماير لقبرص بناء على دعوة من الرئيس القبرصي نيكوس خريستودوليدس الذي يعتزم إقامة مراسم استقبال رسمية لنظيره الألماني.

يذكر أن جزيرة قبرص مقسمة إلى جزء يوناني في الجنوب وجزء أصغر، قبرصي-تركي، في الشمال وذلك منذ انقلاب عسكري يوناني وغزو تركي في عام 1974. ولم يتم الاعتراف بشمال قبرص كدولة مستقلة إلا من جانب تركيا فقط. وتخضع المنطقة العازلة بين الشطرين لمراقبة من قبل جنود حفظ سلام أمميين.

وكان الاتحاد الأوروبي ضم قبرص (الجنوبية) في عام 2004 ومع ذلك لا تسري قوانين التكتل ولوائحه إلا في الشطر الجنوبي فقط من الجزيرة رغم أنه يعتبر أن كل الجزيرة هي جزء من أراضيه، نظرا لعدم اعترافه بجمهورية شمال قبرص. وفشلت كل الجهود الدولية العديدة التي تم بذلها حتى الآن لتوحيد شطري الجزيرة.

ويعتزم شتاينماير خلال محادثاته السياسية مع الرئيس خريستودوليدس ورئيسة البرلمان أنيتا ديميتريو التوضيح، أن ألمانيا ترى أنه هناك طرقا للقيام بعملية بناءة من أجل التوصل إلى حل لمسألة التقسيم وأنها على استعداد لدعم هذه العملية.

كانت الحكومة الألمانية قررت مؤخرا دعم قوات حفظ السلام الأممية في قبرص لأول مرة بـ 15 شرطيا ألمانيا سيسهمون مستقبلا في مراقبة المنطقة العازلة البالغ طولها 180 كيلومترا.