الطريق
الثلاثاء 18 يونيو 2024 06:21 مـ 12 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
”عيد الأضحى” و”الكتابة وتطوير الذات” في العدد الجديد لمجلة مصر المحروسة منذ قليل.. حافلة الأهلي تصل ملعب مباراته أمام الاتحاد لأول مرة.. ارتفاع صادرات مصر السلعية إلى 16.5 مليار دولار خلال 5 أشهر في العيد.. قبلة ساخنة وحضن وراء ضبط المطرب فريد الأطرش وبنت الجيران متلبسين عمرو صلاح: باريس سان جيرمان يشارك في كأس العالم لكرة اليد بدعوة خاصة.. والأهلي يظهر في الافتتاح عمرو دياب وتركي آل الشيخ يجتمعان في عمل فني ضخم.. تفاصيل مصر للطيران تبدأ جسرها الجوي لنقل حجاج بيت الله الحرام إلى أرض الوطن استمرار حركة المواصلات خلال إجازة عيد الأضحى المبارك بالبحيرة محمد جهاد لـ ”الطريق”: في العيد أحاول أن أصل لسلامي النفسي.. وأقرأ لسلامة موسى افتتاح مسرحية ”ذات. . والرداء الأحمر” على مسرح القاهرة للعرائس «سفاح التجمع» تلذذ بتعذيب الفتيات بعد قضاء سهرة حمراء طلاق بعد 20 عاما من التضحية والمعاناة.. صفاء أمام محكمة الأسرة: زوجي باع العشرة وطردني من منزلي بعد مرضي

الحكومة تسدد ديون بأكثر من مليار دولار غدًا

دولار
دولار

تسارعت وتيرة ارتفاع الدولار أمام الجنيه المصري خلال تعاملات، اليوم الثلاثاء، حيث سجلت الدولار مستوى 47.58 للشراء و47.68 للبيع في مصرف أبوظبي الإسلامي مصر، بينما كانت أقل بنحو 10 قروش في المتوسط لدى معظم البنوك العاملة بالسوق.

وتأتي الارتفاعات متزامنة مع موعد استحقاق سند بقيمة 1.250 مليار دولار على الحكومة المصرية والصادر في عام 2020 غداً الأربعاء، بحسب بيانات الدين الخارجي القائم على مصر.

وأشارت بيانات لوزارة المالية المصرية على موقعها الإلكتروني، أن هناك سندا آخر يستحق في شهر نوفمبر المقبلة بقيمة 1.350 مليار دولار.

وحسب العربية، شريطة عدم الكشف عن هويتها، أن الضغوط على العملة المصرية تتزايد في نهاية كل أسبوع تقريباً مع ضغط مبيعات أذون الخزانة. وأكدت أن تدفقات الدولارات على الجهاز المصرفي وعمليات تدبير العملة باتت تسير بشكل طبيعي منذ التعويم.

وحتى بداية تعاملات، أمس الاثنين، كان سعر صرف الدولار الأميركي في أغلب البنوك في حدود الـ 47.10 جنيه، وهو ما يعني ارتفاعا بنحو 50 قرشا.

ومنذ تعويم الجنيه المصري في 6 مارس الماضي، تنازل المصريون عن ما يربوا إلى 3 مليارات دولار في البنوك وشركات الصرافة من الأفراد والشركات.

وأكدت مصادر مطلعة أن حجم تحويلات المصريين العاملين في الخارج خلال الفترة المذكورة متضمنة حصيلة مبادرة استيراد السيارات لاستخدام الشخصي، بلغ نحو 7 مليارات دولار.

وقبل أيام، قدرت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني، التدفقات التي تلقتها مصر من الأجانب بنحو 20 مليار دولار منذ التعويم الأخير في 6 مارس الماضي، بخلاف صفقة رأس الحكمة. وبحسب بيانات البورصة المصرية بلغ صافي مشتريات الأجانب في أدوات الدين الحكومي منذ بداية مارس الماضي وحتى منتصف مايو الحالي نحو 16 مليار دولار.