جريدة الطريق

رئيس مجلس الإدارة مدحت بركات

  • WE
السبت 22 فبراير 2020 08:40 مـ 27 جمادى آخر 1441هـ
تحقيقات

تفاصيل وفاة طفلة على يد والدها في شبرا

جثة
جثة

دون شفقة أو رحمة ولم يمنعه صراخها أن يكف عن ضربها، حيث اعتدى عامل في شبرا الخيمة على ابنته بضرب أفضى إلى موت؛ عندما وجدها تهاتف شاب في البيت.

 

وفي محاولة لتفريغ غيظه وإنقاذ نخوته، صفعها على وجهها بقوة؛ ما أدى لاصطدامها بالحائط؛ لتسقط غارقة في دمائها مغشيا عليها، وعلى الفور نقلها للمستشفى إلا أنها فارقت الحياة.

 

وخوفا من افتضاح أمره، عاد بجثة ابنته إلى المنزل لكنه فوجئ برجال المباحث يطرقون بابه لإجراء تحريات حول الواقعة، بادر بقوله: وقعت من الأسانسير وهي رايحة المدرسة فنقلتها المستشفى لكنها قد ماتت".

وعلى الفور، أجرى رجال المباحث تحرياتهم حول الواقعة للتأكد من وجود شبهة جنائية، وكانت المفاجآة، حيث تبين كذب ادعاء والدها بأنها سقطت من الأسانسير، وأن الحادث به شبهة جنائية، وأن والدها تعدى على ابنته بالضرب حتى الموت؛ بسبب محادثة زميلها في الهاتف المحمول.

 

وكشفت تحقيقات نيابة ثان شبرا الخيمة، برئاسة المستشار عمرو عوض وبإشراف المستشار محمد حتة المحامى العام، عن مفاجأة في واقعة وفاة طالبة، حيث تبين كذب ادعاء والدها بأنها سقطت من الأسانسير، وأن الحادث به شبهة جنائية، وأن والدها تعدى على ابنته بالضرب حتى الموت، بسبب شكه في وجود علاقة عاطفية بين المجنى عليها وشاب.

 

وعقب إخطارها، كشفت تحقيقات النيابة أن الفتاة التي تبلغ من العمر 15 عاما وصلت للمستشفى جثة هامدة، وبمناظرة الجثة تبين وجود كدمات وسحجات في أنحاء متفرقة من جسدها؛ ما يؤكد وجود شبهة جنائية.

 

وبالتحقيق وسؤال والد الفتاة، اعترف بأن المجنى عليها توفيت في يده إثر اعتدائه عليها بالضرب المبرح الذي أودى بحياتها، وحرر محضرا بالواقعة وتم إخطار نيابة ثان شبرا الخيمة لاستكمال الإجراءات اللازمة.

وفاة طفلة مباحث شبرا النيابة العامة حوادث الطريق الاعتداء على طفلة