الأحد 3 يوليو 2022 11:35 مـ 4 ذو الحجة 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الرياضة

دورة ألعاب البحر المتوسط.. أول تعليق على احتجاز الوفد الإعلامي في مطار وهران

بعثة المغرب في وهران
بعثة المغرب في وهران

أعرب اتحاد الصحافيين المغاربة عن إستيائه من المعاملة التي تعرض لا الوفد الإعلامي المرافق للبعثة المشاركة في دورة ألعاب البحر المتوسط، والتي تستضيفها وهران في الفترة الحالية، ومنعه من مغادرة مطار وهران من السادسة مساء أمس وحتى الأن.

وأصدر الاتحاد بيان رسمي قال من خلاله: "على إثر ما تعرض له الوفد الإعلامي المغربي المرافق للمنتخبات الوطنية المشاركة في دورة ألعاب البحر المتوسط المنظمة بالجزائر، من احتجاز وحصار داخل مطار وهران بالجزائر، والذي أنيطت له مهمة تغطية الأحداث التي تحتضنها مدينة وهران الجزائرية".

وأضاف: "الوفد مازال محتجزًا بمطار، منذ مساء أمس الأربعاء بالرغم من كل مساعي اللجنة الوطنية الأولمبية لفك هذا المشكل المفتعل، والغريب أن السلطات الجزائرية رفضت السماح للوفد المغربي بمغادرة المطار، بسبب أنه لا يتوفر على اعتماد التغطية، وأن إعلاميين تعرضا لمضاعفات صحية على مستوى القلب، وارتفاع المنغط بسبب داء السكري ، جراء هذا «الاحتجاز التعسفي".

وتابع: "ورغم كل هذا قررت سلطات مطار وهران الدولي منع الوفد الإعلامي المرافق للبعثة الرسمية المغربية، وجاء قرار المنع رغم كافة الإجراءات القبلية التي اتخذتها اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، في الأجال القانونية، و بتنسيق تام مع اللجنة المنظمة واللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط".

وأردف: "كما ننوه جهودا كبيرة تبذل على مستوى الفصلية العامة بالجزائر بتنسيق مع مسؤولي اللجنة الأولمبية الوطنية، وإلى حدود كتابة هذا البيان مازال الإعلاميون المغاربة، الذين يمثلون تسعة منابر إعلامية، داخل مطار وهران، بعد أن وصلوه قبل ساعات، قادمين من مطار محمد الخامس مرورا بمطار قرطاج الدولي، التي قضوا فيه خمس ساعات، على متن طائرة خاصة وفرتها الجنة الوطنية الأولمبية المغربية، لتسهيل وصول البعثة المغربية في أحسن الظروف، في ظل اغلاق السلطات الجزائرية للأجواء أمام الطارات المغربية".

واختتم: "يعتبر الوفد الإعلامي المغربي الوحيد الذي تم استقلاه من مغادرة المطار للقيام بواجيه المهني، بعدما تم السماح للوفود الإعلامية الدول أخرى مغادرة المطار بكل سهولة وأمام هذا الوضع الذي ينم عن غياب الخير الإنساني والمهني فإن اتحاد الصحفيي الرياضيين المغاربة يندد بقوة هذه الممارسات التي أقل ما يقال عنها عصور همجية وبدائية وتؤكد النوايا المبيتة للمسؤولين الجزائريين، قبل انطلاق الألعاب غير عابثين بما يعيشه هذا الوفد من إرهاب حقيقي، يتنافى مع المبادئ الأساسية لحقوق الانسان، اننا نوجه رسالة مستعجلة لهؤلاء المسؤولين الجزائريين بالإفراج عن الوفد لممارسة كافة مهامه، وبأن الرياضة والإعلام الرياضي رسالتان نبيلتان لتقريب الشعوب",

بعد الهزيمة من إثيوبيا وكوريا.. مصر تتراجع 8 مراكز في تصنيف الفيفا

اخبار الرياضة كورة رياضة الطريق وهران 2022 دورة العاب البحر المتوسط
بنوووك