جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
السبت 4 فبراير 2023 12:45 صـ 13 رجب 1444 هـ

النائبة نسرين صلاح تثني على التعديل الوزاري الجديد: «رضا حجازي خير خلف لخير سلف».. حوار

النائبة نسرين صلاح
النائبة نسرين صلاح

يعد التعديل الوزاري الجديد في حكومة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، أمرا تاريخيا في مسار التصحيح الحكومي؛ وذلك خدمة لمصالح الشعب الذي يعد رقم 1 في خطة التنمية المستدامة للرئيس عبد الفتاح السيسي.

في هذا الإطار حاورت "الطريق" الدكتورة نسرين صلاح، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، حول التعديل الوزاري الجديد، الذي شمل 13 وزارة وهم "التربية والتعليم والتعليم العالي والسياحة والآثار والقوى العاملة والهجرة والتجارة والصناعة والري والثقافة والإنتاج الحربي والطيران المدني وقطاع الأعمال والصحة"، وما هي أبرز الملفات التي تنتظر وزيري التعليم والصحة خلال الفترة المقبلة.. وإليكم نص الحوار:

ماذا يمثل التعديل الوزاري الجديد للمصريين؟

التعديل الوزاري الجديد هو نقلة تاريخية في نظام الإصلاح الحكومي، الذي يقوده الرئيس عبد الفتاح السيسي والدكتور مصطفى مدبولي رئيس الحكومة، وأعتقد أن هناك رضا كبير في الشارع المصري على تلك التعديلات التي ستكون ضمن خطة التنمية التي يقودها الرئيس.

ما رأيك في تكليف الدكتور رضا حجازي وزيرا للتعليم؟

الدكتور رضا حجازي، هو خير خلف لخير سلف، فهو سيستكمل ما بدأه وأسسه الدكتور طارق شوقي خلال حقبته، والتقيت به منذ فترة قليلة وتم الحديث عن تطوير المناهج التعليمية، وهناك العديد من الملفات المهمة التي تنتظره وأبرزها ملف الثانوية العامة والامتحانات ونظام البوكليت، ولكن لم يتطرق الحديث حول ما إن كانت هناك آلية جديدة للامتحانات أم ماذا؟.

هناك مطالبات بإلغاء نظام البوكليت في الثانوية.. ما هو رأيك في المطلب؟

أرفض وبشدة الرجوع للخلف مرة أخرى، فنحن نطور التعليم وفق أحدث النظم العالمية المدروسة، وتعقيبي فقط على نظام عدم وجود نموذج إجابة في امتحانات الدور الثاني؛ لأن الطالب لا يعلم ما إجابته في النموذج بالدور الأول، لكن النظام الحالي هو نظام جيد ولا أزمات فيه ولا نريد العودة للتقليدي مرة أخرى.

ما هو ردك على مطالب الفصل بين البنين والبنات في الجامعات؟

الأمر لم يطرح رسميا في البرلمان بعد، ونحن لم نتحدث في تلك النقطة بعد حادثة مقتل نيرة أشرف، ولكن أرى أنه يجب أن يتم الكشف عن المخدرات على الشباب؛ حتى لا نصل لأن يكون الطالب مجرما أو قاتلا وما شابه، بالإضافة إلى ضرورة عمل وحدة دعم نفسي لحل أزمات الطالبات، خاصة وأن دور الأسرة الآن أصبح ليس كما كان في العهد السابق، فهناك المشاغل الكثيرة، إضافة إلى منصات التواصل الاجتماعي التي أصبحت العامل المؤثر رقم 1، وأنا ضد أي فكرة للفصل نهائيا، فهذا ليس حلا وإنما هروبا من المواجهة، والطالب والطالبة ربما يتقابلان خارج سور الجامعة أو في المواصلات أو عبر الإنترنت.

أخيرا.. ما أبرز الملفات التي تواجده الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة الجديد؟

الدكتور خالد هو الخيار المناسب والرجل المناسب، وهو ليس بحديث على المنصب فقام لقرابة نصف عام بتولي منصب قائم بأعمال الوزارة خلفا للدكتورة هالة زايد، وملف التأمين الصحي الشامل سيكون الشغل الشاغل له في الفترة المقبلة، ولأن المنظومة تدخل في المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" التي ستخدم كل مصري.



موضوعات متعلقة