جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 6 أكتوبر 2022 05:57 صـ 11 ربيع أول 1444 هـ

زيادة أسعار أدوية القولون العصبي وارتجاع المريء وأمراض المعدة.. تفاصيل

كشفت مصادر مطلعة لـ"جريدة الطريق" عن ارتفاع عددا من الأدوية لعلاج أمراض المعدة والجهاز الهضمي، وجرثومة المعدة وارتجاع المريء، وذلك بعد ارتفاع تكاليف الإنتاج خاصة بعد ارتفاع الدولار الجمركي.

ارتفاع الأدوية

وأضافت المصادر، أن أقراص توبلانزا المستخدمة لـ"علاج" آلام المعدة والجهاز الهضمي والانتفاخات الناتجة عن القولون العصب، ارتفعت بنحو 9.5 جنيهات، لتسجل العبوة 28.5 جنيهات بدلا من 19 جنيها، في جميع الصيدليات المتواجدة في أنحاء الجمهورية.

ونوهت المصادر على أن أقراص توبلانزا، تؤدي إلى زيادة انزيمات الكبد، وهذا ينتج عنه التهاب الكبد.

اقرأ أيضا أداء إيجابي لمؤشرات البورصة المصرية بمستهل جلسة بداية الأسبوع

وتابعت المصادر، أن أسعار دواء زوركال فيال، ارتفع بنحو 10 جنيهات في الصيدليات، والمستخدم في علاج ارتجاع المريء، ليصل سعرالدواء إلى مستوى 55 جنيها بدلا من 45 جنيها في الصيدليات.

وأشارت المصادر إلى أن دواء زوركال فيال، يستخدم أيضا لـ"جرثومة المعدة"، كذلك يستخدم في الأولية من القرح الناتجة عن العقاقير غيرالستيرويدية.

وذكرت المصادر، أن أقراص سبازمو ديجستين، المستخدمة لعلاج التقلصات والانتفاخات في الجهاز الهضمي،ارتفعت بنحو 7.5 جنيه من قبل الشركة المصنعة لها، وذلك بعد ارتفاع تكاليف الإنتاج في ظل ارتفاع التضخم في مصر والعالم.

وأضافت المصادر أن سعر العبوة من أقراص سبازمو ديجستين، ارتفع ليسجل 37.5 جنيها بدلا من 30 جنيها، وتستخدم لعلاج عسرالهضم والقولون العصبي وتخفيف ألم الجهاز الهضمي الناتجة على الانتفاخات.

اقرأ أيضا سعر الدولار اليوم الأحد 14-8-2022 في البنوك المصرية

وتابعت المصادر، أن معظم الأدوية المصنعة في مصر، ارتفعت بأكثر من 15%، وذلك بعد ارتفاع المادة الخام المستوردة من الخارج وخاصة الصين، في ظل ارتفاع التضخم، بعد الحرب الروسية الأوكرانية وتأثيرها السلبي على الاقتصاد العالمي.

وخلال كل شهر، ترتفع أسعار بعض الأدوية في مصر، وهذا تسبب في زعر أغلب المواطنين، من ارتفاع أسعار الأدوية ونقص في أدوية مهمة لمرضى معينين، ومن المتوقع أن تلجأ تلك الشركات التي توقفت عن تصنيع كميات كبيرة، لرفع الأسعار لتستمر في العمل والتصنيع بمصر.