جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
السبت 26 نوفمبر 2022 05:20 مـ 3 جمادى أول 1444 هـ

معركة بين إيرباص العالمية والخطوط الجوية القطرية بسبب 2 مليار دولار.. وزعماء الدول يتدخلون

إيرباص
إيرباص

دخل ممثلون عن شركتي إيرباص العالمية، المتخصصة في صناعات الطائرات بكافة أنواعها وأحجامها، والخطوط الجوية القطرية، وهي الشركة الحكومية في قطر المعنية بالطيران، اليوم الجمعة، في معركة أمام ساحة القضاء بشأن العلاقات مع الهيئات التنظيمية للطيران "وبحر" من الوثائق السرية في الوقت الذي وصلت فيه مطالب التعويض في قضية الطائرات الموقوفة عن التحليق إلى ملياري دولار.

معركة بين الخطوط الجوية القطرية وإيرباص

وفي قاعة كبيرة في محكمة لندن العليا، دارت حرب نقاشية وجدال بين المسؤولين، وعقدت أحدث جلسة في النزاع المتعلق ببنود التعاقد وسلامة الطائرات، بين شركة إيرباص العالمية وخطوط قطر، لمناقشة أحقية الوصول إلى "وحدات التخزين المشتركة" مع سعي كلا الجانبين إلى إبراز ما يملكونه من أدلة لإثبات علاقة الآخر الوثيقة مع جهات تنظيمية مختلفة.

وقال القاضي ديفيد واكسمان، بعد مجادلات محتدمة، بين المحامين في قاعات المحكمة، حول كيفية التعامل مع أكثر من 100 ألف وثيقة قد تحمل مفتاح حسم محاكمة محتملة العام المقبل "يجب اتباع طريق مختصر".

وتأتي الجلسة بعد أن ذكرت رويترز أمس الخميس، أن الزعيمين الفرنسي والقطري، الرئيس إيمانويل ماكرون وأمير قطر تميم بن حمد، ناقشا الخلاف في ديسمبر الماضي.

وأقامت الشركة القطرية، الخطوط الجوية القطرية المملوكة لحكومة قطر، دعوى ضد إيرباص تتعلق بأضرار بالسطح المطلي ونظام مكافحة الصواعق الأساسي في طائرات إيه350.

إيقاف 29 طائرة من إيرباص بسبب عيوب

وأوقفت الهيئة العامة للطيران المدني في قطر، المعنية بشأن الطيران وسلامة المسافرين، خاصة أنها تتعامل مع أفضل خطوط جوية في العالم، ما لا يقل عن 29 طائرة من هذا الطراز بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة.

وقالت الخطوط الجوية القطرية، المملوكة لحكومة قطر، وتعد من أفضل خطوط الطيران في العالم وأوسعها انتشارا، إن إيرباص سعت إلى ممارسة نفوذها على وكالة سلامة الطيران التابعة للاتحاد الأوروبي من خلال تزويد الوكالة "بإرشادات توضيحية" لاستخدامها عند التواصل مع الأطراف الأخرى أو الانخراط في محادثات رفيعة المستوى.