الطريق
الأحد 23 يونيو 2024 04:22 صـ 17 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
الرابر المغربي حليوة يتعاون مع الجراند طوطو والجزائري رضا الطلياني في ألبوم ”شامبيون” القومي للسينما يقيم ورشة حرفية الكتابة الإبداعية بمركز الثقافة السينمائية وزيرة الثقافة تشهد الحفل السنوي لمعهد الباليه على المسرح الكبير بدار الأوبرا ”الزراعة”: التفتيش على 424 مركز بيع وتداول الادوية واللقاحات البيطرية على مستوى الجمهورية خلال شهر مايو إيقاف أعمال حفر مخالفة في المنشية الكبرى بكفر شكر وكيل شباب رياضة القليوبية يواصل جولاته المفاجئة لتفقد أنشطة حمامات السباحة نصائح مهمة لو هتعملى بوتوكس قبل الفرح أبرزها عصير البنجر.. مشروبات تقوى ذاكرة طالب الثانوية العامة فان دايك يفتح النار على حكم مباراة هولندا وفرنسا في يورو ٢٠٢٤ لإدارة الدورة الشهرية غير المنتظمة.. تعرفى على وضعيات يوجا المناسبة لاجتيازها متحدث الحكومة يكشف كواليس وقف شركات السياحة أهالي المحتجزين في غزة: لن تكون هناك صفقة تبادل دون سقوط حكومة نتنياهو

في مهرجان النوادي .. فرقة دمياط الجديدة تقدم ”مشعلو الحرائق” على مسرح السامر

جانب من الفعاليات
جانب من الفعاليات

شهد مسرح السامر بالعجوزة، الثلاثاء، العرض المسرحي "مشعلو الحرائق" ضمن عروض المهرجان الختامي لنوادي المسرح، في دورته الحادية والثلاثين "دورة الكاتب المسرحي الراحل د. علاء عبد العزيز"، والمقام برعاية الدكتورة نيفين الكيلاني وزير الثقافة، وتنظمه الهيئة العامة لقصور الثقافة، برئاسة عمرو البسيوني، حتى 31 مايو الحالي.

العرض عن نص "بيدرمان ومشعلو الحرائق" للكاتب السويسري ماكس فريش، وتدور أحداثه حول شخص يدعى "بيدرمان" يستغل ضعفه شخصان، ويدخلان منزله بهدف الاحتلال والتدمير، ويقومان بإشعال النيران في الأرجاء ويخبراه بعدم الخروج نظرا لوجود خطر بالخارج، وتتوالى الأحداث.

وأشار المخرج عمرو الزغبي أنه تم تغيير رؤية النص لتتماشى مع الأحداث التي يمر بها العالم في الوقت الحالي من احتلال ودمار، مضيفا أن العرض يسلط الضوء على فكرة الإنسانية وفطرة الإنسان السليمة، فإذا عاد الإنسان لفطرته وإنسانيته لن نجد تدميرا.

"مشعلو الحرائق" لفرقة قصر ثقافة دمياط الجديدة، إعداد أحمد آدم، موسيقى خالد الشاذلي، ديكور خلود أبو العينين، ماكياج مهاب جمعة، أشعار حسن فريد، ألحان إبراهيم رجب وكريم سليم، ملابس منيا شحاتة وشيماء شنبارة، إضاءة أحمد أمين، واستعراضات خالد الشاذلي. تمثيل أحمد عاطف، إسلام صابر، نانا باسم، يارا السقا، أمير أسعد، ميرنا العوضي، أحمد طارق، خالد الشاذلي، نور الكحلاوي، أحمد جمال، عبد السلام الجندي، أحمد عبد المنعم، محمد الشاذلي، نارجيل السري، كمال حسين، مروة المرسي وعبده شفيق.

شهد العرض لجنة التحكيم المكونة من المخرج هشام عطوة رئيس اللجنة، والدكتور محمد سمير الخطيب، والدكتور حمدي عطية، والمخرج سامح مجاهد، والموسيقار أحمد حمدي رؤوف، والمخرج محمد الطايع مقرر اللجنة.

الندوة النقدية

أعقب العرض ندوة نقدية أدارها المخرج محمد العدل، وشارك بها الناقد صلاح فرغلي والناقدة ضحى الورداني.

استهل "العدل" موجها الشكر لفريق العمل على الجهد المبذول داخل العرض، مشيرا إلى مراعاة معالجة النص بشكل قريب من الجمهور لتوصيل الرسالة بسهولة ويسر، خاصة عند الاستعانة بالنصوص الأجنبية التى تتضمن فلسفة عميقة للخروج من الصندوق.
أما عن الأداء قال: "أفقد المخرج النص عنصر الدهشة الذي وضعه الكاتب ماكس فريش في نصه الأصلي، كما أن ارتباك وتوتر البطل كان في غير محله، حيث لم يحدث تمهيد لهذه الحالة".
وأكد في ختام حديثه ضرورة وجود تكامل بين عناصر العمل من حيث الإضاءة، التمثيل، الملابس، الديكور، الموسيقى، لأن ذلك يخدم على العمل ويساعد في تقديم رسالة العرض بصورة أوضح ودون حدوث تشتت لدى المشاهد.

وأضاف الناقد صلاح فرغلي أن العرض لابد أن يكون له رسالة واضحة، فالمقدمة جاءت سريعة ومليئة بالتفاصيل التى يصعب استيعابها من جانب المتلقي وخاصة الذي لم يقرأ النص الأصلي، كما أن اختزال بعض الأحداث من النص أثر على العرض بشكل عام.
وأوضح أن مشاهد الصراع النفسي التى حدثت للبطل (الثنائيات) "كالحلم والواقع، الألم والأمل"، كان على المخرج التأكيد عليها بشكل أعمق حتى لا يحدث تشويش للمتلقي.

وعن الموسيقى أشار أنها جاءت مناسبة بشكل كبير مع أحداث العرض، ولكنها طغت على صوت الممثلين في مشاهد أخرى، ويجب أن يكون مستواها مناسب لصوت الممثل.

أما عن جماليات العرض قال: "التشكيل الحركى جاء هائلا، والإضاءة لها معنى ومدلول، الماكياج كذلك كان معبرا، والديكور مناسبا للأحداث"، وأشاد في ختام حديثه بأداء الممثلين، وطالبهم بالتدريب على مخارج الألفاظ.

من ناحيتها، أعربت الناقدة ضحى الورداني عن سعادتها بالرؤية الإخراجية واختيار الممثلين للأدوار والأداء التمثيلي المبذول بالعرض.
وأضافت أن العرض به طاقات تمثيلية هائلة، والانتقال بالمشاعر كان موفقا، والماكياج أضاف للعرض بصورة جيدة، ولكن عدم وضوح الثنائيات في النص مثل "التخيل والواقع" أصاب المشاهد بتشتت الانتباه، كما أن الإضاءة تسببت في حدوث حالة من الارتباك والتوتر نتيجة استخدام الألوان بشكل مبالغ فيه.

المهرجان الختامي لنوادي المسرح تنظمه الإدارة العامة للمسرح برئاسة سمر الوزير، بإشراف الإدارة المركزية للشئون الفنية برئاسة الفنان تامر عبد المنعم، ويشارك به هذا الموسم 24 عرضا مسرحيا تقدم مجانا للجمهور، بمسرحي السامر وقصر ثقافة روض الفرج، ويصدر عنه نشرة يومية بالإضافة لندوات نقدية تعقب العروض يشارك بها نخبة من النقاد والمسرحيين.

عروض المهرجان اليوم

وتتواصل فعاليات المهرجان اليوم الأربعاء على مسرح السامر بالعجوزة، مع العرض المسرحي الأول بعنوان "الخروج عن النص" لفرقة الزقازيق، تأليف أحمد نبيل، وإخراج ماركو فؤاد، ويقدم في السادسة مساءً، أما العرض الثاني فيحمل عنوان "الجريمة والعقاب" لفرقة الإسماعيلية المسرحية، عن نص الروائي الروسي فيودور دوستويفيسكي، ترجمة د. طارق عمار، وإخراج أحمد يوسف، ويقام في الساعة الثامنة مساءً.

وتزامنًا مع فعاليات المهرجان، تستمر ورشة اعتماد المخرجين الجدد الذين تم تصعيدهم للمهرجان هذا الموسم ليتلقوا تدريبًا مكثفا لمدة اثني عشر يوما في مجال "الإخراج المسرحي، السينوغرافيا، الدراما، التثقيف المسرحي والتذوق الفني".