الأربعاء 19 يناير 2022 07:12 صـ 16 جمادى آخر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

شئون دولية

تبون: الجزائريون ينتظرون اعتراف فرنسا بجميع جرائمها

تبون
تبون

قال الرئيس الجزائري ، عبد المجيد تبون، في حوار مع مجلة لوبوان الفرنسية أن حركات "رشاد"و "ماك" اختارت طريق الإرهاب حيث أصدرت الأولى تعليمات تعمل على مواجهة مصالح والأمن والجيش في الوقت الذي سعت فيه الحركة الثانية إلى تفجير سيارات مفخخة في المسيرات.

اقرأ أيضا: بعد 5 عقود.. الصين تسمح للأسر بإنجاب 3 أطفال بدلا من واحد

وأكد الرئيس الجزائري أن الحراك الجزائري سعى إلى عقد الانتخابات الرئاسية لأن هذا اختيار العقل دون التوجه إلى فترة انتقالية، لافتا إلى أن الأشخاص الذين رفضوا الأمر كان لهم حق التعبير لكنه يرفض الإملاءات من جانب الأقلية.

 

وتابع تبون : “الجزائريون ينتظرون اعتراف فرنسا بجميع جرائمها، ونطلب من فرنسا تنظيف مواقع التجارب النووية، ونأمل أن تعالج فرنسا ضحايا التجارب النووية”.

 

من جهة أخرى، أشار تبون إلى أن غلق الحدود الجزائرية جاء تنفيذا لحماية الجزائريين، موضحا أنه تم إجلاء 80 ألف جزائري منذ أن تم غلق الحدود لافتا إلى أن لقاحات فيروس كورونا متوفرة في البلاد.

تبون الجزائر شئون دولية الطريق فرنسا ماك حركة رشاد المسيرات
بنوووك