جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 29 سبتمبر 2022 01:43 مـ 4 ربيع أول 1444 هـ

ذكرى افتتاحه.. ما لا تعرفه عن متحف اللوفر الأعظم فى العالم

متحف اللوفر
متحف اللوفر

حلت اليوم 10 أغسطس ذكرى افتتاح متحف اللوفر في العاصمة الفرنسية باريس بعد عام من اقتحام الثورة الفرنسية له، وكان يعرف قبل ذلك بقصر «التويلري» وكان مقرا لإقامة ملوك فرنسا قبل الثورة الفرنسية.

ونستعرض لكم أبرز معلومات عن متحف «اللوفر» في التقرير التالي:

- متحف اللوفر من أهم المتاحف الفنية في العالم ويقع على الضفة الشمالية لنهر السين في باريس عاصمة فرنسا.

- توجد في متحف اللوفر لوحة شهيرة الموناليزا للرسام ليوناردو دا فينشي، وكان المتحف بالأصل قلعة بناها فيليب أوغوست عام 1190.

- متحف اللوفر مقسم إلى عدة أجزاء حسب نوع الفن وتاريخه ويبلغ مجموع أطوال قاعاته نحو 13 كيلو متر مربع، وهى تحتوي على أكثر من مليون قطعة فنية سواء كانت لوحة زيتية أو تمثالاً.

- يعد متحف اللوفر أكبر صالة عرض للفن عالميًا، وبه العديد من مختلف الحضارات الإنسانية.

- يدخل الزائر إلى متحف اللوفر من خلال هرم زجاجي ضخم تم افتتاحه في عام 1999، وأهم أقسام المتحف القاعة الكبرى التي شيدها كاترين دي ميديشي، في القرن السابع عشر.

- هرم اللوفر الزجاجي الواقع خارج المتحف، البالغ ارتفاعه 20 مترا تقريبًا وهو مصنوع من الزجاج، ويحيط به المعد حتى يكون مدببا.

اقرأ أيضا: بمناسبة ذكرى رحيله.. وزير الثقافة الفلسطيني يضع إكليلا من الزهور على قبر محمود درويش

- بدء إنشاء جناح خاص بالآثار المصرية في 15 مايو من عام 1826، حيث أصدر شارل العاشر أمراً ملكياً بإنشاء «الجناح المصري» في متحف اللوفر، وتم تعيين جان فرانسوا شامبليون أمينًا عامًا له.

- ينقسم العرض في اللوفر إلى قاعات تعرض موضوعات خاصة بالحضارة المصرية، وهي: النيل، الكتابة، الحرف والصناعات، الأثاث، الملابس والزينة، الموسيقى والألعاب، المعبد، الحيوانات والآلهة.

- حاول نابليون تغيير اسم المتحف من «اللوفر» إلى «نابليون» بإضافة 5000 قطعة أثرية للمكان، ولكن بعد فترة عادت تلك الآثار لمالكيها وأصبح المتحف خاليا من إضافات نابليون وظل باسمه.

اقرأ أيضًا: تكليف عبده الزراع قائما بأعمال الإدارة العامة بهيئة قصور الثقافة