جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 7 أكتوبر 2022 08:43 مـ 12 ربيع أول 1444 هـ

«المركزي» يعلن ارتفاع معدل التضخم الأساسي إلى 15.6%

البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

أعلن البنك المركزي المصري، ارتفاع المعدل السنوى للتضخم الأساسي ليبلغ 15.6% في يوليو الماضي، مقابل 14.6% في يونيو 2022.

وأوضح المركزي، أن الرقم القياسي الأساسي لأسعار المستهلكين سجل معدلا شهريا بلغ 1.5% خلال يوليو 2022، مقابل معدلا بلغ 0.6% في ذات الشهر من العام السابق، ومعدلا شهريا بلغ 1.2% في يونيو 2022.

وسجل الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين للحضر، الذى أعلنه الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، معدلًا شهريًا بلغ 1.3% في يوليو 2022، مقابل معدلا بلغ 0.9% فى ذات الشهر من العام السابق، ومعدلا شهريا سالبا بلغ 0.1% فى يونيو 2022، وبالتالي سجل المعدل السنوي للتضخم العام 13.6% في يوليو 2022، مقابل 13.2% في يونيو 2022.

كيفية حساب معدل التضخم الأساسى

ويشتق معدل التضخم الأساسي من الرقم القیاسي لأسعار المستهلكين، مستبعداً منه بعض السلع التى تحدد أسعارها إداریاً، بالإضافة إلى بعض السلع التى تتأثر بصدمات العرض المؤقتة، ولذا تتصف بانها الأكثر تقلبًا.

ويعد البنك المركزي المصري، معدل التضخم الأساسى كمؤشر توضيحى وتكميلى ولا يمكن اشتقاقه بدون الرقم القياسى العام لأسعار المستهلكين المعد من قبل الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، ولذا لا يعتبر معدل التضخم الأساسي بديلا عن معدل التضخم وفقا للرقم القياسى العام لأسعار المستهلكين، ولذلك فإن الغرض الرئيسى لإعداد مؤشر التضخم الأساسي هو إجراء تحليل دقيق للأسباب المؤدية إلي الزيادة في الأسعار.

أقرأ أيضا.. ارتفاع تحويلات المصريين بالخارج إلى 29.1 مليار دولار خلال 11 شهراً

ويلجأ المركزي المصري، مثل العديد من البنوك المركزية الأخري إلي مقياس التضخم الأساسي مبنيًا علي طريقة الاستبعاد لسهولة فهمه وإمكانية فحصه والتحقق منه، وتقوم مقاييس التضخم الأساسى المحسوبة وفقا لطريقة الاستبعاد بإزالة التأثير المباشر في تقلبات أسعار بعض البنود التي لا تعكس ضغوطا تضخمية مستمرة في الاقتصاد، فى حين لا تستبعد الأثار الناجمة عن الزيادة الأولية في أسعار السلع والخدمات المحددة إداريا، والتى تنعكس على أسعار سلع وخدمات أخري.

وفيما يخص البنود المستبعدة من الرقم القیاسي العام لأسعار المستھلكین لحساب التضخم الأساسي الذي یعده البنك المركزي المصري ھي: الخضروات والفاكھة وھي العناصر الغذائیة الأكثر تقلباً وتمثل 8.8% من السلة السلعیة للمستھلكین، بالإضافة إلى العناصر المحددة إداریاً وتمثل 19.4% من السلة السلعیة للمستھلكین.