جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 30 سبتمبر 2022 05:05 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ

بعد موت دماغه ووفاته إكلينيكيا.. «رايان» يعود للحياة ويحرك قدميه

مصدر الصورة تايم ناو نيوز
مصدر الصورة تايم ناو نيوز

بدأ قس "متوفي إكلينيكيًا" بتأكيد الأطباء تظهر عليه علامات الحياة قبل دقائق فقط من حصاد أعضائه للتبرع، كان الرجل المعروف باسم "رايان مارلو"، في المستشفى لمدة أسبوعين بعد تشخيص إصابته بالليستيريا، وهي عدوى بكتيرية نادرة.


وبعد أسبوعين من العلاج، أعلن الأطباء وفاة ريان إكلينيكيًا، وفقًا لزوجته ميغان، حيث أخبر الأطباء الزوجة أن العدوى البكتيرية تسببت في تورم في المخ، ما أدى إلى "موت عصبي".


وشاركت ميجان أخبار حالة زوجها على وسائل التواصل الاجتماعي من خلال البث المباشر على فيس بوك، وعندما سجل رايان متبرعًا بالأعضاء، أبقى الأطباء جسده على أجهزة دعم الحياة قبل العثور على المطابقات المحتملة لأعضائه.

ولكن في 30 أغسطس، عندما كانت عائلة رايان في المستشفى لتوديعهم الأخير، لاحظ أحد الأشخاص شيئًا ما مروعا، حيث قالت ابنة أخت ميجان إن أقدام ريان تحركت أو ارتعدت عند عرض مقاطع فيديو لأطفاله، وأدى ذلك إلى مطالبة ميجان من الفريق الطبي باختبار وظيفة دماغ زوجها مرة أخرى، وما أثار دهشتهم، أن الفحص المقطعي للمتابعة أظهر علامات على نشاط الدماغ، ما يعني أن الأطباء أعلنوا خطأ أن رايان "مات إكلينيكيًا".

اقرأ أيضا: ”بيرقص مع النور”.. شاهد أكثر برج ملتوي فى العالم بارتفاع 180 مترا


بمجرد تأكيد عمليات المسح والتقارير، بدأت ميجان البث المباشر مرة أخرى على فيس بوك، وقالت: "لا يمكنني اختلاق هذا، لا يمكنني اختلاق هذا، قصة قصيرة، سأخبرك القصة في يوم آخر، إنه ليس ميتًا دماغيا، أصدقائي، إنه ليس ميتًا دماغًا".


وفي أثناء عمليات الإنقاذ، أظهر مارلو علامات ارتفاع ضربات القلب واستمر في النفض، ومع ذلك فإنه لا يزال غير مستجيب إلى حد كبير، وفقًا لزوجته.