جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الأحد 25 سبتمبر 2022 01:49 مـ 29 صفر 1444 هـ

فاينانشيال تايمز: ارتفاع التضخم الأمريكي يثير مخاوف الهبوط الحاد للاقتصاد

الدولار الأمريكي
الدولار الأمريكي

ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية في عددها الصادر اليوم، الأربعاء أن الآمال في أن يتمكن مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي "البنك المركزي"، من السيطرة على احتمالات تعرض الاقتصاد الأمريكي لهبوط حاد تعرضت لضربة قوية بعدما وصل مقياس التضخم خلال الساعات الماضية إلى مستويات قياسية فاقت التوقعات وأثارت عمليات بيع حادة في وول ستريت.

وارتفعت احتمالات قيام مجلس الاحتياطي الفيدرالي برفع سعر الفائدة بالكامل في وقت لاحق في سبتمبر إلى ما يقرب من 30 في المائة ، وفقًا لمجموعة CMEمقارنة بنسبة صفر بالمائة في بداية الأسبوع ، ويتوقع معظم الاقتصاديين أيضًا زيادة أخرى في سعر الفائدة بمقدار 0.75 نقطة مئوية ، مما قد يرفع معدل الأموال الفيدرالية إلى نطاق مستهدف جديد من 3% إلى 3.25% بحسب الصحيفة.

وأشارت الصحيفة أن مؤشر أسعار المستهلك ارتفع بنسبة 0.1% لشهر أغسطس، متجاوزًا توقعات الاقتصاديين بهبوطه بنسبة 0.1% فيما يظل الأمر الأكثر إثارة للقلق بالنسبة لواضعي السياسات هو أن التضخم الأساسي - الذي يستبعد العناصر المتقلبة مثل الطاقة والغذاء - ارتفع بنسبة 0.6% بزيادة سنوية قدرها 6.3%، مقارنة بـ 5.9% مسجلة في يوليو.

وأضافت الصحيفة أن الأرقام الصادرة يوم أمس عن مكتب إحصاءات العمل أنهت فترة هدوء قصيرة لمسئولي الاحتياطي الفيدرالي، بعد أن أظهرت قراءة يوليو أن الأسعار لم ترتفع مقارنة بالشهر السابق.

وتابعت أن وول ستريت تفاجئت بأرقام تضخم فاقت التوقعات، حيث هبط مؤشر ستاندارد آند بورز 500 "S&P 500" بنسبة 4.3% وهو أكبر انخفاض له منذ يونيو 2020، فيما أنهى مؤشر "ناسداك"، المكدس بشركات التكنولوجيا، يوم أمس الثلاثاء انخفاضا بأكثر من 5%، وفي أسواق الدين الحكومي، ارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لمدة عامين، وهو أكثر حساسية لتوقعات أسعار الفائدة، بنحو 0.2 نقطة مئوية عند 3.75%، بعد أن تم تداوله عند 3.52 في المائة قبل إصدار بيانات التضخم.