الطريق
الأحد 14 يوليو 2024 11:07 مـ 8 محرّم 1446 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
إعلان أسماء الفرق الفائزة بمسابقة أولمبياد الشركات الناشئة بجامعة طنطا وزارة الثقافة المصرية تُهدي المكتبة الوطنية في جيبوتي مجموعة من الإصدارات لتأسيس جناح مصر ”مواقع التواصل الاجتماعي والصحة النفسية” في نقاشات قصور الثقافة بالغربية قصور الثقافة تكرم المتفوقين من ذوي الهمم في احتفالية العام الهجري بالسامر بعد ثلاثة أيام حافلة.. ختام فعاليات مهرجان أهالينا الصيفي بالشرقية ورش حرفية متنوعة.. قصور الثقافة تطلق الأسبوع الثقافي لشباب أبوزنيمة مشاركة ثرية بمهرجان العلمين والإسكندرية تشهد ورشة للدراسات السينمائية بمشاركة نقابة البترول.. العمل العربية تفتتح الدورة التدريبية ” دور النقابات العمالية في إطار الأنماط الجديدة للعمل ” بعد وفاته.. معلومات عن الناقد المسرحي عبد الغني داود تعادل منتخب مصر الأولمبي أمام أوكرانيا 1-1 وديا تامر الحبال: منتدى الأعمال المصري الصربي فرصة لتعزيز التعاون بين البلدين تشييع جثمان شذى نجم بطلة السباحة بنادي طنطا

تفاصيل اجتماع ”مشروعات النواب” لوضع رؤية اقتصادية للنهوض بالمشروعات الصغيرة بمحافظة الغربية

لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة
لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة

عقدت لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمجلس النواب، اجتماعاً برئاسة النائب محمد كمال مرعى وبحضور الدكتور طارق رحمى محافظ الغربية و الدكتور محمود ذكى رئيس جامعة طنطا ، د. باسل رحمى الرئيس التنفيذى لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر و اللواء حازم عنان نائب رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية والمستشار وليد أحمد إبراهيم مستشار وزارة التنمية المحلية.

وناقشت اللجنة وضع رؤية موحدة للنهوض بقطاع المشروعات الصغيرة بمحافظة الغربية باعتبار أن قطاع المشروعات الصغيرة ركيزة أساسية لدعم الاقتصاد القومى في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة.

وأكد النائب محمد كمال مرعي، أن مجلس النواب قام بدوره التشريعى لدعم قطاع المشروعات بصدور القانون 152 لسنة 2020 بتنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وأضاف مرعي، أن دعم قطاع المشروعات سيكون من خلال 4 محاور أساسية:

أولاً: تطوير الصناعات القائمة وتحديد الصناعات المكملة لها.

ثانياً: وضع أولوية للصناعات الابتكارية.

ثالثاً: ضرورة الاستفادة من الجامعات في وضع الأبحاث والدراسات اللازمة لإقامة المشروعات الصناعية بما يراعى الميزة التنافسية لكل محافظة.

رابعاً: توفيق أوضاع المشروعات العاملة في الاقتصاد الغير رسمى من خلال المراكز التكنولوجية التابعة للمحافظات طبقاً لأحكام القانون 152 لسنة 2020.

وخلال الاجتماع قدم محافظ الغربية الدكتور طارق رحمي عرض تفصيلي بالأنشطة والمشروعات بمحافظة الغربية خلال الفترة من ٢٠١٩ الي ٢٠٢٣، وأوضح تفصيلا عدد المنشآت الصناعية بالمحافظة الحكومية والخاصة وطبيعة الأنشطة الاقتصادية طبقا للمواقع الجغرافية بالمحافظة وأكد على استعادة المحافظة للتعاون مع جهاز تنمية المشروعات وكل الجهات لتحقيق التنمية والتمكين الاقتصادي.

وأوضح دكتور محمود زكي رئيس جامعة طنطا على الدور الذي تقوم به الجامعة لدعم ودراسة الإمكانيات الاقتصادية للمحافظة وتشجيع الابتكار، وعرض عدداً من النماذج لمشروعات تعتمد على موارد المحافظة بالإضافة إلى المشروعات القائمة على الابتكار والاستثمار المعرفي.


وأكد الدكتور باسل رحمي، أن دور جهاز تنمية المشروعات التنسيق بين جميع الجهات العاملة في قطاع المشروعات، وأهمية القانون ١٥٢ لسنة ٢٠٢٠ في دعم هذا القطاع لما يقدمه من حوافز وتيسيرات لتوفيق أوضاع المشروعات العاملة في الاقتصاد الغير رسمى، وعرض الخدمات التى يقدمها الجهاز سواء كانت مالية أو غير مالية وحجم التمويل المقدم من الجهاز لإقامة مشروعات بمحافظة الغربية وفرص العمل التى تولدت عن هذه المشروعات.

وأكد اللواء حازم عنان نائب رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية على دور الهيئة الداعم للأفكار المطروحة واستعداد الهيئة للتعاون مع المحافظة في إقامة المناطق الصناعية المقترحة.

وفى نهاية الاجتماع أوصت اللجنة بالآتى:

• محافظة الغربية بوضع دراسات للمشروعات المكملة للمشروعات القائمة بشركة مصر للغزل والنسيج لإمكانية إقامتها في المجمع الصناعى بالمحافظة.

• محافظ الغربية بالاشتراك مع السيد الدكتور رئيس جامعة طنطا وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر والهيئة العامة للتنمية الصناعية بوضع دراسة متكاملة لإقامة منطقتين صناعيتين بمحافظة الغربية تختص بصناعة الزبيب وصناعة العطور وعرضها على اللجنة خلال 15 يوماً.

• الدكتور رئيس جامعة طنطا بوضع دراسات جدوى للصناعات الابتكارية بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.