الطريق
الإثنين 22 يوليو 2024 05:27 مـ 16 محرّم 1446 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
التنورة التراثية تحيي ليالي صيف مطروح بمصاحبة المزمار والدفوف.. ملوي للفنون الشعبية تقدم أولى حفلات الصيف بالإسكندرية قصور الثقافة تطلق أسبوع ”المرأة بين الثقافة والفنون” بدمياط فلكلور بحري وعصا الصعيد في انطلاق ثاني أسابيع قصور الثقافة بمهرجان العلمين لقاءات تثقيفية وورش متنوعة ضمن الأنشطة الصيفية بالأقصر بنسبة نجاح 91.5.. إعلان نتائج خريجي علوم جامعة القناة نائب محافظ البحيرة يشهد فاعليات مواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة لخريف 2024 وزير الإسكان يتابع دور شركات التسويق العقاري في أعمال التسويق للمشروعات السكنية بالمدن الجديدة وكيل تعليم البحيرة يشهد بدء فعاليات المسابقة الوطنية لاكتشاف المبتكرين من طلاب التعليم ما قبل الجامعي ”الزراعة” تطرح كميات من بيض المائدة للبيع للمواطنين بسعر ١٢٠ جنيه للكرتونة في ٧ محافظات وزير الأوقاف يلتقي شيخ عموم المقارئ المصرية ونقيب السادة القراء ووفدًا من كبار قراء القرآن الكريم وزير العمل يلتقى مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة لبحث الملفات المُشتركة

«غزة» تغزو الانتخابات الأوروبية وسط تساقط للاقنعة

الانتخابات الفرنسية
الانتخابات الفرنسية

هذه الفترة تشهد أوروبا حالة من التغيرات في سياستها الإنتخابية، هذا التغيير بسبب مواقف الحكومات التي لا تتلاقى مع الشعوب في وقف العدوان على قطاع غزة، وتجدر الإشارة أن استغلال حرب غزة جعل الصراع بين اليمين واليسار يشتعل في الشارع الأوروبي، مما جعل الشعوب أصبحت أكثر ميلاً لليسار.

في ذلك الإطار، استعرضت صحيفة "لوموند" الفرنسية تقريرًا مفصلاً تحدثت من خلاله حول تسارع أحزاب اليمين واليسار في أوروبا على استلام السلطة في دول القارة الأوروبية "العجوز"، في حين أن حرب غزة سقطت الكثير من الاقنعة، ومن ثم كشفت الوجة الحقيقي والذي جعل لها دورًا بارزًا في التغيير.

وعلى سبيل الذكر، تحدثت الصحيفة الفرنسية عن حجم التغيير الجزري في الإنتخابات، والتي بدورها حققت نتائج لافته لحزب "فرنسا الأبية" اليساري، وذلك بسبب مواقفة الداعمة للقضية الفلسطينية خاصًة حرب غزة الآن.

اكتساح اليسار في الدول العربية

الصحيفة الفرنسية تقول: "عددًا كبيرًا من لهم حق الانتخابات في دولة المغرب، أدلو بأصواتهم للحزب اليساري بأغلبية ساحقة، حيث فازت قائمة "مانون أوبري" بأكثر من 38 % من إجمالي الأصوات، والتي بالغ عددها 9000 صوت، متقدمة في 4 من المدن القنصلية الـ6 بما في ذلك الرباط والدارالبيضاء، حيث عدد الناخبين الفرنسيين هو الأكبر.

كما أن الحزب اقترب من 50٪ في فاس وطنجة، مما جعل قائمتة تحقق أفضل النتائج بأكتساح، في حين أن اقتصر تراجع نتائجه فقط على أكادير ومراكش، منوهه إلى أن الحزب حقق الصدراة أيضا في بعض الدول العربية وعلى سبيل المثال؛ "الجزائر، وتونس، وموريتانيا".

غزة في صناديق الانتخابات الفرنسية

وبحسب تصريحات المستشار الفرنسي، عبد الغني يومني، معلقًا: "يعود نجاح الحزب (فرنسا الأبية) في دول المغرب إلى تأثير شعبوي خالص على الجرائم التي ترتكبها إسرائيل في قطاع غزة، والتي تتمثل في التهجير القسري والإبادة الجماعية، والتجويع، والاعتداء الجنسي، لا سيما الاعتداء جهات محمية بمواجب القانون الدولي بجانب المدنيين، وهم الصواقم الطبية، وطواقم الإسعاف، والصحفيين والمارسلين، حيث يدين الحزب ما يصفه بسياة العقاب الجماعي في القطاع.

يذكر أن حزب فرنسا الأبية غالباً ما يوصف بممثل اليسار المتطرف في فرنسا ويتهم “بمعاداة السامية” كما أنه وضع الناشطة والمحامية الفرنسية من أصل فلسطيني ريما حسن في المرتبة السابعة ضمن قائمة المرشحين الذين مثلوه بالانتخابات الأوروبية وبقيامه بذلك، يكون الحزب قد فرض ولو بشكل غير مباشر موضوع الحرب في غزة بالحملة الانتخابية.

اقرأ أيضًا: مفاجأةI تغيرات طقسية جديدة خلال ساعات.. ما السبب؟