الأربعاء 19 يناير 2022 12:23 مـ 16 جمادى آخر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الحوادث

عشيق قاتل وأب بلا نخوة.. أسرار جريمة العشق الممنوع التي هزت الإسماعيلية

جريمة قتل
جريمة قتل

"يا تخلص عليها يا هقتلك مكانها" تهديد صريح وصادم وجهه مُسن لشخص تربطه علاقة آثمة بابنته. لم يكتف الأب بذلك، بل حصل على مبلغ مالي نظير سكوته عن جريمة العشيق وعدم إبلاغه الشرطة لكن جثة مهشمة داخل ثلاجة لحفظ الأسماك كانت بداية كشف المستور.

حديث مقتضب دار بين شخص وتاجر أسماك بقرية أبو عطوة في محافظة الإسماعيلية، طلب الأول من الأخير وضع جوال من البلاستك في ثلاجة سمك، زاعمًا أن ما بداخل الجوال كمية من السمك يستعد لبيعها ويخشى عليها من التلف.

بعد أيام، اشتبه صاحب الثلاجة في الجوال. أسرع لفتحه واكتشاف ماهيته فكانت الطام الكبرى. عثر على جثة سيدة ثلاثينية داخل الجوال فأبلغ الشرطة.

فريق بحث رفيع المستوى شكله اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بالإسماعيلية عكف على فحص الواقعة وعلاقات المجني عليها.

جهود البحث والتحري توصلت إلى أن وراء ارتكاب الواقعة عشيق القتيلة، وأنه المتهم اعتدى بالضرب على عشيقته وهشم رأسها في الحائط حتى الموت ولف جثمانها بأكياس وقطعة قماش، ثم وضعها داخل جوال وحملها ووضعها داخل ثلاجة سمك، وأمكن ضبطه.


المتهم أرجع جريمته إلى خلافات بينه وبين القتيلة، مفجرا مفاجأة من العيار الثقيل بالإشارة إلى أنه منح والد الضحية 50 ألف جنيه مقابل عدم الإبلاغ عنه، ومساعدته فى التخلص من الجثة بعد أن شاهده بغرفة نوم المجني عليها.

وألقى ضباط المباحث القبض على والد المجني عليها، وجدد قاضي المعارضات حبسهما 15 يومًا على ذمة التحقيقات تمهيدا لإحالتهما إلى المحاكمة الجنائية العاجلة.

جريمة قتل عشق ممنوع علاقة آثمة غرفة نوم ثلاجة سمك
بنوووك