جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 2 ديسمبر 2022 10:25 مـ 9 جمادى أول 1444 هـ

”تجمعنا الشدائد على قلب رجل واحد”.. شيخ الأزهر يعزي البابا تواضروس في ضحايا كنيسة إمبابة

شيخ الأزهر والبابا تواضروس
شيخ الأزهر والبابا تواضروس

أجرى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، اتصالا هاتفيًا بالبابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية؛ لتقديم التعزية لقداسة البابا في وفاة ضحايا الحريق الذي وقع في كنيسة أبو سيفين بإمبابة صباح اليوم.


وأعرب فضيلة الإمام الأكبر عن خالص تعازيه في الضحايا، وصادق مواساته لأسرهم وذويهم متمنيًا الشفاء العاجل للمصابين، مؤكدًا أن الشدائد تجمع المصريين على قلب رجل واحد.

وفي سياق آخر، زار الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر، يرافقه الدكتور نظير عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، والدكتور محمود صديق نائب رئيس جامعة الأزهر، على رأس وفد من قيادات الأزهر، قبل قليل، مصابي حادث كنيسة إمبابة، الذين يتلقون العلاج بمستشفى العجوزة، للاطمئنان على سلامتهم ومؤازرة ذويهم.

اقرأ أيضًا:

فتح المرحلة الثالثة للالتحاق بالمعاهد الأزهرية.. اعرف الشروط

وعبر وكيل الأزهر للمصابين عن حزنه الشديد لما أصابهم، ناقلا لهم تمنيات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، لهم بالشفاء العاجل، والعودة إلى منازلهم وذويهم سالمين معافين، مؤكدا أن هذا الحادث الأليم أحزن المصريين جميعا.

وتقدم وكيل الأزهر بخالص العزاء والمواساة إلى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وجميع الإخوة المسيحيين والمصريين كافة في ضحايا هذا الحادث الأليم، مؤكدا أنه من واجبنا كجزء لا يتجزأ من النسيج الوطني الواحد مسلمين ومسيحيين، أن نُقدّم المواساة ونكون مع إخواننا وشركائنا في الوطن؛ لنكون بجوارهم جنبًا إلى جنب في هذه الظروف.



موضوعات متعلقة