جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 09:39 صـ 9 ربيع أول 1444 هـ

«صراحة وحواري أمريكا».. شابة مصرية تبتكر كروت ورقية بألعاب إبداعية

شابة مصرية تبتكر كروت ورقية بألعاب إبداعية
شابة مصرية تبتكر كروت ورقية بألعاب إبداعية

حرمت أجهزة المحمول ومواقع التواصل الاجتماعي الناس من التفاعل والتواصل الذي اعتدنا عليه منذ الصغر، فغابت عنا الألعاب التي لطالما احتوت ضحكاتنا واحتضنت حماسنا مثل الكوتشينة والدومينو وغيرها، وأصبحنا نستبدل الأوراق باللعب على الأزرار حتى أصبحنا حبيسي هواتفنا المحمولة.

تمكنت شابة مصرية تدعى «آية السيد إبراهيم» من ابتكار مجموعات من الكروت الورقية الشبيهة بالكوتشينة ولكن بطرق إبداعية تعيد الحماس إلى النفوس من جديد.

وبالفعل نجحت فكرتها التي رغبت في أن تنتشل بها الناس من فقاعات السوشيال ميديا التي حبسوا أنفسهم فيها، وأطلقت آية بدعم أهلها وأصدقائها شركتها الخاصة لإنتاج الكروت الورقية.

اقرأ أيضًا: «بسبب جرثومة المعدة».. استيقاظ طفلة من الموت أثناء جنازتها

تقول آية خريجة كلية التجارة الخارجية البالغة من العمر 25 عامًا: "ده شغلي اللي اخترته وبحبه، إني اعمل شركة لألعاب الكروت عشان اللمة والخروجات والمصايف، وعشان العيلة والصحاب والأطفال".

وتضيف: "الفكرة بدأت معايا لما كنت في مصيف وزهقانين ففكرت في اللعبة وجبت كروت كوتشينه عادية وكتبت عليها شوية أحكام، اتبسطنا وقعدنا نضحك ومن هنا حبيت الموضوع وإني أطور فيه".

بوكس الألعاب

تمكنت آية من تصميم «بوكس الألعاب» والذي يتضمن 6 مجموعات ورقية عبارة عن ألعاب مثل: (صراحة - أحكام - أسئلة وإجابات - حزر فزر - البحث عن الشيء - سودوكو)، تتكون كل لعبة منهم من 75 كرت.

كما صممت أيضًا لعبتين أخرتين أطلقت على إحداهما إسم «توينز»، دمجت فيها فن الرسم التشكيلي بمساعدة صديقتها «إيمان إبراهيم» فنانة تشكيلية، رسمت لـ آية 72 لوحة مختلفة وتم طباعة نسخة أخرى من كل كارت حتى أصبح عدد كروت اللعبة 144.

بالإضافة إلى إطلاق لعبة أخرى جديدة وممتعة لكل الفئات العمرية أطلقت عليها اسم «حواري أمريكا بالعربي»، والتي تتضمن 210 كروت تحتوي نصف أوراقها على الألفاظ والمصطلحات العامية المكتوبة باللغة العربية والنصف الآخر ما يقابل تلك المصطلحات في اللغة الإنجليزية.

مين بيقول الحق

وقد كشفت آية أنها بصدد إطلاق لعبة جديدة تحمل اسم "مين بيقول الحق"، ستتضمن مجموعة من الكروت الورقية التي تحمل محتوى شيق.

دعم أهلي سبب نجاحي

ولأن "وراء كل فتاة عظيمة عائلة تدعمها وتثق بها"، كانت عائلة آية هي الداعم الأعظم في نجاحها، تقول لموقع جريدة الطريق: "أكتر حد كان بيساندني والدتي".

وبعد نجاحها في تأسيس شركتها الخاصة بإنتاج الكروت الورقية، تأمل الشابة المصرية آية السيد في أن تحتل شركتهما الصدارة في مصر والوطن العربي ومنهما إلى العالم أجمع.