جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الأربعاء 5 أكتوبر 2022 04:59 صـ 10 ربيع أول 1444 هـ

الخدعة الرهيبة.. كتاب لـ تييري ميسان يقدم من خلاله أطروحة هرطوقية في أحداث 11 سبتمبر

غلاف الرواية
غلاف الرواية

في مثل هذا اليوم 11 سبتمبر عام 2001 حدث هجوم بالطائرات يستهدف مبنى مركز التجارة العالمي في نيويورك ومبنى وزارة الدفاع في فيرجينيا، وفي هذا التقرير تستعرص الطريق كتاب لـ تييري ميسان يقدم من خلاله أطروحة هرطوقية في موضوع أحداث 11 سبتمبر 2001 التي شهدتها الولايات المتحدة الأمريكية.

الخدعة الرهيبة

ألف الصحفي الفرنسي «تييري ميسان» كتاب بعنوان «الخدعة الرهيبة» ويقدم الكتاب حول أطروحة هرطوقية في موضوع أحداث هجمات 11 سبتمبر،
اذا يشير الكاتب إلى أن الانفجارات التي أسفرت إلى انهيار مبنى برجي نيويورك، وتدمير جزء من مبنى البنتاجون لم يكن وراءها انتحاريون أجانب، بل من المرجح أن تكون من صنيع عناصر من الحكومة الأمريكية ذاتها، أي أنها دسيسة محلية يرجى بها تغيير وجهات النظر والتعجيل فى مجرى الأحداث.

تناولت كتاب «الخدعة الرهيبة» لـ تييري ميسان حول ثلاث أقسام، القسم الأول: «إخراج دموي»، والقسم الثاني «إعدام الديموقراطية في أمريكا»، والقسم الثالث «حملة الإمبراطورية».

كتاب «الخدعة الرهيبة» هي الأكثر بيعا في العالم أياما بعد إصداره، يشكك عبر مجموعة من الدلائل الواضحة في الرواية الرسمية للبيت الأبيض ويطرح عددا كبيرا من التساؤلات حول أنصار وأهداف هذه الانفجارات التي زعزعت النظام الجغرافي العالمي حسب العديد من المراقبين.

معلومات عن تييري ميسان

تييري ميسان هو صحافي وناشط سياسي فرنسي، التحق بقيادة الحزب الراديكالي اليساري، وهو هيئة سياسية داخل اليسار المعتدل، عام 1994، إذ شارك باسمه في الحملة الانتخابية لبيرنارد تابي (الانتخابات الأوروبية عام 1994)، وحملة كريستيان توبيرا (الانتخابات الرئاسية لعام 2002)، له كتابات عديدة وتحقيقات جريئة خاصة منها ما تعلق بمناهضة سياسة اليمين المتطرف، حيث اشتهر بكتابه «الخدعة الرهيبة» الذي يشكك في الرواية الرسمية لإحداث 11 سبتمبر 2001.

اقرأ أيضًا: مناقشة رواية «الذباب الأبيض» في قصر ثقافة جنوب سيناء