جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 3 أكتوبر 2022 09:39 صـ 8 ربيع أول 1444 هـ

شاب مصري يحول الخرداوات والخشب التالف إلى لوحات فنية عجيبة.. صور

خشب تالف إلى لوحات فنية / المصدر: صفحة الفيسبوك للشاب
خشب تالف إلى لوحات فنية / المصدر: صفحة الفيسبوك للشاب

إعادة إحياء الخرداوات القديمة ربما يخلق لوحات فنية بديعة، خاصة إذا كان صانعها فنان، فكم من أخشاب شوهها التلف، ولم يفد إصلاحها في إعادة جمالها، فجرى ركنها أو الاستغناء عنها لصالح أخشاب جديدة.

بنظرة إبداعية ويد محترفة، تمكن فنان شاب من رؤية تلك الأخشاب المشوهة بطريقة غير معتادة، وقرر أنها لوحات فنية مهملة وأن يعيد تدويرها بأفكاره الخاصة.

«بهاء محمد» شاب مصري، وجد في الخرداوات المهملة والأخشاب التالفة مادة خام للإبداع، واستخدم موهبته في الرسم وأفكاره الإبداعية لتحويلها إلى تحف فنية.

في عام 2020، بدأ بهاء في جمع الأخشاب المهملة أو التي أصابها التلف أو هجرها أصحابها بسبب مظهرها الغير مناسب الذي ربما يفسد ديكور المكان بالكامل.

اقرأ أيضًا: رجل هندي يصمم شنطة يد نسائية مزودة بالأسلحة.. للدفاع عن النفس

وبفرشاته وأدواته الفنية، أخرج بهاء أفكاره الإبداعية على الأخشاب وبدأ في رسم لوحات مذهلة تخفي عيوب الخشب، وتضفي عليه لمسة حضارية.

ففي إحدى اللوحات حول الرقعة التالفة إلى حصان بديع المظهر، بدا وكأنه يركض في رمال الصحراء، فلا يمكنك أن تلاحظ أنها مجرد رقعة خشبية تالفة من ورائه.

أعمال أخرى

ولم يكتف الفنان المصري الشاب بتحويل الأخشاب فقط، بل أبدع في إخراج موهبته على القماش والكراتين أيضًا، وتحويلها إلى لوحات فنية.

قال الفنان الشاب: "بدأت أجمع الخشب والقماش والكراتين وأحولهم لأعمال فنية وفعلا بيعت أعمال من المخلفات كتير.. وبدأت الموضوع ده سنة 2020، وحاليًا نفسي إن الفكرة توصل للناس ويستغلوا الحاجات دي".