جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 30 سبتمبر 2022 06:13 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ

بعد تحذير الصحة العالمية.. الولادة القيصرية خطر يداهم المرأة والجنين

أخطار الولادة القيصرية   المصدر yandex
أخطار الولادة القيصرية المصدر yandex

تجرى الولادة القيصرية كبديل لنظيرتها الطبيعية عند استشعار وجود خطر على صحة الأم أو الجنين، كما أنها بديل آمن في حالة تأخر أعراض الولادة الطبيعية، وبالتالي فهي يفترض أن تجرى في حالات استثنائية للغاية، ولكن زيادة نسبة إجراؤها في مصر، يجعل من الصعب السكوت على الأمر، حيث أصبحت الأولى بنسبة ثمانين بالمائة مقارنة ببقية الدول.

أصدرت منظمة الصحة العالمية تقريرا ينذر بزيادة نسبة الولادة القيصرية، وبالتالي أوصت باتباع الحالات الطبية التي تدفع لإجراء هذا النوع من الولادة، وحذرت من إجراؤها عند مرور 39 أسبوع من الحمل، دون داع طبي يستلزم ذلك.

وتتضمن مخاطر الولادة القيصرية على الأم والجنين، وفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنجلتر، الآتي:

مخاطر على الأم
تتضمن بعض المخاطر الرئيسية التي قد تتعرض لها الأم جراء الولادة القيصرية:

_ عدوى الجرح وهو أمر شائع، حيث تسبب احمرار وتورم منطقة الولادة، وزيادة الألم وإفرازات من الجرح.

_ عدوى في بطانة الرحم، تشمل الأعراض حمى وألم في البطن، وإفرازات مهبلية غير طبيعية ونزيف مهبلي غزير.

_ نزيف مفرط، يحدث هذا الأمر للبعض، ولكن قد يتطلب ذلك نقل الدم في الحالات الشديدة، أو ربما جراحة أخرى لوقف النزيف

_ تجلط الأوردة العميقة، وهو نادراً ما يحدث لكنه يصيب بعض السيدات بالفعل، ويترتب عليها جلطة دموية في ساقك، والتي يمكن أن تسبب الألم والتورم، ويمكن أن تكون خطيرة للغاية إذا انتقلت إلى الرئتين


_ تلف المثانة أو الأنابيب التي تربط الكلى والمثانة، قد يتطلب ذلك مزيدًا من الجراحة،
لهذا تُعطى النساء الآن المضادات الحيوية قبل الخضوع للعملية القيصرية، مما يعني أن الإصابة تصبح أقل شيوعًا.

مخاطر على طفلك
يمكن أن تسبب الولادة القيصرية أحيانًا المشاكل التالية عند الأطفال:

_ جرح في الجلد، قد يحدث هذا بشكل عرضي أثناء فتح رحم الأ، لكنه عادة ما يكون طفيفًا ويشفى دون أي مشاكل.

_ صعوبات التنفس، وهي غالبًا ما تؤثر على الأطفال المولودين قبل 39 أسبوعًا من الحمل؛ عادة ما تتحسن بعد بضعة أيام وسيتم مراقبة طفلك عن كثب في المستشفى.
إذا كنت تعتقد أن طفلك يعاني من صعوبات في التنفس بعد مغادرتك المستشفى، قم على الفور باستشارة الطبيب.

مخاطر الحمل في المستقبل
عادة لا تواجه النساء اللاتي خضعن لعملية قيصرية مشاكل بشأن الحمل في المستقبل.

يمكن لمعظم النساء اللاتي خضعن لعملية قيصرية إجراء ولادة مهبلية بأمان لطفلهن التالي، والتي تُعرف بالولادة المهبلية بعد الولادة القيصرية.

لكن في بعض الأحيان قد يكون من الضروري إجراء عملية قيصرية أخرى.

على الجانب الآخر، يمكن أن تزيد من خطر حدوث مشاكل معينة في حالات الحمل المستقبلية، بما في ذلك:

_ حدوث مشاكل تتعلق بوضع المشيمة، حيث قد تظل عالقة في الرحم، ولا تعود إلى وضعها الطبيعي مرة أخرى.

ولادة جنين ميت، هنا ينبغي أن تتحدثي إلى طبيبك أو ممرضة التوليد إذا كانت لديك أية مخاوف.

اقرأ أيضاً: في اليوم العالمي للزهايمر.. 6 طرق للتعامل مع مشكلات النوم لدى المرضى