جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 30 يناير 2023 11:49 مـ 9 رجب 1444 هـ

«مفارقة باريس».. هل يخضع كأس العالم لميسي بعد 4 محاولات فاشلة؟

ميسي
ميسي

أيام قليلة تفصلنا عن انطلاق البطولة المرتقبة جماهيريًا حول العالم، كأس العالم قطر 2022، في حدث استثنائي بإقامة المنافسات بالشرق الأوسط للمرة الأولى في التاريخ.

وتنطلق منافسات كأس العالم قطر 2022، يوم 20 نوفمبر الجاري، وتستمر حتى 18 ديسمبر المقبل، بمشاركة 32 منتخبًا مقسمين على 8 مجموعات.

كأس العالم القطعة الناقصة

يعد ليونيل ميسي نجم المنتخب الأرجنتيني أكثر الطامحين لتحقيق كأس العالم 2022، كونه القطعة الناقصة في مسيرة البرغوث، الذي نجح في تحقيق كل شيء في مشواره سواء مع الأندية أو المنتخب.

ويظل كأس العالم، البطولة المستعصية على نجم باريس سان جيرمان في كل النسخ السابقة، التي شارك خلالها مع منتخب "ألبي سيليستي"، وفشل في تحقيق اللقب خلال 4 محاولات سابقة.

ومن الناحية العملية، يعد كأس العالم 2022، البطولة الأخيرة في مسيرة ميسي الذي بات على مشارف الـ36 من عمره، إلا إذ كان له رأيًا آخر بالاستمرار في الملاعب حتى الأربعين، إلا أن المعطيات الحالية تشير إلى أن ميسي بصدد آخر مشاركة في المونديال.

اقرأ أيضًَا: عيون الكاميرا كشفت السر.. لماذا طُرد ماردونا من كأس العالم 1994؟

مفارقة باريس

قبل انطلاق كأس العالم، يحمل نادي باريس سان جيرمان والذي يلعب في صفوفه البرغوث الأرجنتيني مفارقة، تدعو للتفاؤل بمعانقة ميسي للذهب وتحقيق حلمه الذي تأجل كثيرًا.

ففي عام 2001، انتقل البرازيلي رونالدينيهو لصفوف باريس سان، قبل أن ينجح في العام التالي 2002 في التتويج بلقب كأس العالم رفقة راقصي السامبا.

وبعد حوالي 16 عامًا تكرر الأمر، مع كليان مبابي الذي انتقل لصفوف باريس سان جيرمان عام 2017 قادمًا من مارسيليا، وتوج بكأس العالم رفقة فرنسا عام 2018.

ليبقى السؤال هل ينجح ميسي الذي بدأ مشواره مع باريس سان جيرمان عام 2021، أن يكمل حلمه الناقص بالتتويج بكأس العالم 2022.