السبت 2 مارس 2024 03:37 مـ 21 شعبان 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب

مدير آثار أسوان لـ «الطريق»: زودنا معبد أبو سمبل بالمقاعد والمظلات وشاشات العرض استعدادًا لتعامد الشمس

تعامد الشمس
تعامد الشمس

يتميز شهر أكتوبر من كل عام، بحدث عالمي فريد من نوعه، وهو معجزة تعامد الشمس على قدس أقداس أبو سمبل؛ وتحدث الظاهرة مرتين في العام، يومي 22 فبراير و22 أكتوبر، حيث تخترق أشعة الشمس حرم المعبد، وتصل إلى قدس الأقداس؛ لـ يشرق رع بنوره على وجه ابنه وابن مصر البار رمسيس الثاني داخل قدس الأقداس.

وفي ذات السياق قال الدكتور عبدالمنعم سعيد، مدير عام آثار أسوان والنوبة، في تصريحات خاصة لـ موقع «الطريق»، إنه بشأن الاستعدادات الهامة لـ ظاهرة تعامد الشمس بمعيد أبو سمبل جنوب أسوان، فـ بالتعاون مع محافظة أسوان تم تنظيف منطقة أبو سمبل من الحشائش وتم تنظيف الطرق بالكامل وتم تزويد معبد أبو سمبل بالمقاعد والمظلات، وأيضا تم ارسال بعثة أثرية لتنظيف المعبد، وتم تعقيم البرجولات الخشبية بشكل تام في جميع انحاء المعبد.

ظاهرة تعامد الشمس والموسم السياحي الشتوي

وأضاف مدير عام آثار أسوان والنوبة، أنه من المتوقع هذا العام أن يصل عدد السائحين الذين سيشاهدون التعامد إلى أكثر من 12 ألف سائح، وذلك لان التعامد في شهر أكتوبر يعتبر في بداية الموسم السياحي الشتوي، فهناك عدد كبير من السائحين متواجدين في أسوان لحضور الحدث العالمي، ومؤشرات الفنادق في أسوان مبشرة بشكل كبير خلال موسم هذا العام الجاري وهناك زيادة 15% عن العام الماضي.

وأشار مدير عام آثار أسوان والنوبة، إلى أنه تم عمل صيانة لجميع السيارات الكهربائية، والذي ستعمل على مدار ساعات الزيارة الرسمية للمنطقة، وستتواجد عند منفذ بيع التذاكر لتيسير عملية تنقل الزائرين، مشيرًا إلى أن أعمال تطوير الخدمات شملت أيضا تطوير منظومة الإضاءة ودورات المياه، وتم التنسيق لتركيب شاشة عرض عملاقة بصحن معبدي أبو سمبل، لإتاحة الفرصة للجميع لمشاهدة لحظة تعامد الشمس على وجه رمسيس الثاني، فضلًا عن تحديد مسارات الدخول والخروج لقدس الأقداس.

هيئة تنشيط السياحة تشارك في الاحتفال بظاهرة تعامد الشمس

وفي ذات السياق كشف إدارة هيئة تنشيط السياحة لـ موقع «الطريق»، عن مشاركتها في الاحتفال بظاهرة تعامد الشمس عن طريق قيام مكتب الهيئة بأسوان بتوفير عدد من المواد الدعائية للمقصد السياحي المصري بمختلف المحافظات المصرية وتوزيعها على السائحين للتعريف بالمقومات السياحية التي تمتلكها مصر.

وتابعت هيئة تنشيط السياحة، أنه سيتم تنظيم حفل أمام منطقة معابد أبو سمبل احتفالا بظاهرة تعامد الشمس، وسيم توزيع هدايات تذكارية على السائحين بعد انتهاء الاحتفالية.

موعد تعامد الشمس على قدس الأقداس

ويذكر أن ظاهرة تعامد الشمس على قدس أقداس بمعبد أبو سمبل بأسوان، هي ظاهرة فريدة تحدث مرتان في السنة، حيث تخترق أشعة الشمس حرم المعبد، وتصل إلى قدس الأقداس لـ يشرق رع بنوره على وجه ابنه وابن مصر البار رمسيس الثاني بداخل قدس الأقداس، وأيام تعامد الشمس في هذه الأيام خصيصًا تكشف ميلاد وجلوس رمسيس على العرش، والتعامد كان يحدث مرتين في العام 21 أكتوبر مع بداية فصل برت، ومن ثم 21 فبراير بداية فصل الشمو، ومع نقل المعبد؛ تأخرت تلك الظاهرة يوما، لتصبح 22، وتستغرق من 20 إلى 25 دقيقة.

اقرأ أيضا:

خبير أثري لـ «الطريق»: ظاهرة تعامد الشمس على معبد أبو سمبل تدل على براعة المصريين في علم الفلك

آلهة معبد أبو سمبل

كُرس معبد أبو سمبل الكبير بعد بناءه لعبادة رع حور اختي وبتاح وآمون، أكبر ثلاثة آلهة في الدولة المصرية ذاك الوقت، وتتكون واجهة المعبد الكبير على أربعة تماثيل ضخمة لرمسيس الثاني، الواحد منها 20 م، وقد تم تصميم المعبد لتضيء الشمس على وجه تمثال رمسيس الموجود لقدس الأقداس داخل المعبد في ساعة الشروق.