الثلاثاء 2 مارس 2021 03:10 مـ 18 رجب 1442هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

المنوعات

وفاة شابة على يد صديقها السابق أثناء جمعها متعلقاتها بعد الانفصال (صور)

فيرا بيختليفا
فيرا بيختليفا

فى واقعة مروعة شهدتها روسيا تعرضت خلالها امرأة شابة للتعذيب والقتل على يد صديقها السابق بعد خلاف بينهما.

وفى التفاصيل: توفيت فيرا بيختليفا، البالغة من العمر 23 عامًا، بعد أن قُتلت خنقًا بسلك حديدي خلال هجوم وحشي استمر ثلاث ساعات ونصف من قبل عشيقها السابق فلاديسلاف كانيوس فى شقته فى كيميروفو، سيبيريا، فى روسيا.

وأشارت التحقيقات إلى أن المرأة كانت تجمع متعلقاتها من منزل صديقها السابق البالغ من العمر 24 عامًا، بعد إنهاء علاقتهما معًا، قبل أن يحاصرها الأخير بداخل الغرفة التى كانت بها ويبدأ فى "تعذيبها"، بما فى ذلك تحطيم رأسها بالحائط.

وقالت الشرطة، إنها أصيبت بـ 56 إصابة منها إصابات فى الرأس وجروح وكسور، وفقًا لما ذكرته صحيفة "ديلي ستار" البريطانية.

ومن جانبهم، حاول الجيران القلقون الاتصال بالشرطة سبع مرات عقب سماعهم صراخ واستغاثة الفتاة، لكن تم تجاهلهم على أساس أن الحادث كان نزاعًا داخليًا، وفقًا للتقارير.

وقال السكان، إنهم سمعوا فيرا تحاول عدة مرات مغادرة العقار، لكن تم إيقافها مرارًا وتكرارًا ومنعها من قبل شريكها السابق.

وبعد ذلك، عثر الجيران فى النهاية على جثتها بعد أن فتحوا بابًا بعتلة.

اقرأ أيضًا: عاجل | ”بالماء المغلي”.. والدان يعذبان طفلتهما حتى الموت بسبب تلويثها ”الحفاضة” (صور)

وتدعو والدة فيرا أوكسانا بيختليفا الآن إلى تحقيق العدالة ضد ضابطي شرطة لعدم استجابتهم للبلاغات التى كانت من الممكن أن تنقذ ابنتها، كما أنها رفضت لائحة الاتهام الأصلية التي ووجهت للقاتل والتى تقول أن ابنتها تعرضت "للضرب أربع مرات وخنق" فقط، على الرغم من أن تقرير خبراء الطب الشرعي ذكر أنها تعرضت لـ 56 إصابة منفصلة.

وأضافت أن "التعذيب والاستهزاء" خلال محنة ابنتها "لم يؤخذ بعين الاعتبار على الإطلاق".

منوعات منوعات الطريق جرائم شاب يقتل صديقته جرائم بشعة روسيا شاب يخنق صديقته الاعتداء القتل فيرا بيختليفا