جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 3 أكتوبر 2022 02:48 صـ 8 ربيع أول 1444 هـ

«بيارة الموت تخطف 4 عمال».. شهداء الشهامة حاولوا إنقاذ زميلهم فماتوا معه

ضحايا الصرف الصحي
ضحايا الصرف الصحي

حالة من الحزن سيطرت على العاملين في إحدى شركات المقاولات الكبرى، بعد انتشال 4 عمال لقوا مصرعهم إثر انهيار غرفة صرف صحي عليهم، وتم تحويل الجثث لمستشفى تابع لقرية قرنفيل بمراكز القناطر الخيرية محافظة القليوبية.

كواليس ما حدث داخل محطة الصرف الصحي وما أدى لـ مصرع العمال يرويها شهود عيان لـ«الطريق».

قال "أ، م"، أحد شهود العيان، إن العمال يتبعون إحدى شركات المقاولات الكبرى تعمل لدى شركة مياه الشرب والصرف الصحي، لافتا إلى أن المحطة التي كانوا يعملون بها تحت الإنشاء والتشغيل التجريبي ولم يتم تسليمها.

العمال حاولوا إنقاذ زميلهم ليلقوا مصيره

وأضاف شاهد العيان، في حديثه، لـ«الطريق»، أنه حدث أعطال بالتشغيل التجريبي وأثناء محاولة اثنين منهم إصلاحه تعرضا للاختناق بغاز الإيثان، وعند نزول اثنين آخرين لإنقاذهما تعرضا للاختناق هما الآخران ولقيا مصرعهما.

شهداء لقمة العيش

وتابع شاهد العيان، أن أحد المواطنين حاول النزول لإنقاذ العمال الأربعة ولكن منعه الموجودون من النزول حتى لا يقلى مصرعه هو الآخر، معبرا عن حزنه الشديد: «دول شهداء لقمة العيش.. ربنا يرحهم».

وكشف شاهد العيان، عن أسمائهم وهم (هلال.ص) صاحب الـ39عاما، موظف بشركة المقاولات ومقيم في المنشية الجديدة طنطا الغربية، و «محمد م.ج» صاحب الـ35 عاما ومقيم في مركز قليوب، و«طاهر ر.ز» 50 سنة ومقيم بدائرة مركز طنطا، و«محمد ص. ع» 31 سنة قويسنا منوفية.

ظلوا داخل البيارة نحو 4 ساعات

وواصل شاهد العيان أن العمال ظلوا نحو 4 ساعات داخل البيارة، حتى جرى إنقاذهم من الغواصين ورجال الحماية المدنية، موضحا أن محطة الصرف يجري العمل بها منذ 12 سنة، وكان من المفترض أن يتم تسليمها خلال الأسبوع المقبل.

عندهم أطفال.. كانوا أطيب الناس

واختتم شاهد العيان، أنهم العمال الذين لقوا مصرعهم كانوا على خلق عالية ولديهم القدرة على تحمل المسؤولية تحت ضغوط العمل ومساعده الآخرين، قائلا: «كانوا بيحبوا يساعدوا بعض وكلهم عندهم أطفال ربنا يرحمهم ويصبر اهلهم.. الطيبين هما اللي بيموتوا».