جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 08:50 صـ 9 ربيع أول 1444 هـ

«علوم المصايد»: التغيرات المناخية سبب جفاف البحار في أوروبا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كشف الدكتور عمرو زكريا، رئيس المعهد القومي لعلوم المصايد والبحار، عن العوامل المؤثرة من قبل التغيرات المناخية على الحياة البحرية، موضحا أن مفهوم الاحتباس الحراري يتمثل في وجود غاز ثاني أوكسيد الكربون على سطح الغلاف الجوي بتركيزات معينة، وذلك نتيجة الثروة الصناعية للدول المتقدمة مثل "الصين وأمريكا والاتحاد الأوروبي وروسيا".

اقرأ أيضًا: «تنمية المشروعات»: الجهاز يقدم خدمات للمشروعات المالية وغير المالية.. فيديو

وأضاف رئيس القومي لعلوم البحار، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "صباح الخير يا مصر"، المذاع عبر القناة الأولى المصرية الفضائية، أن الثروة الصناعية خلفت انبعاث عالي للغاية من قبل غاز ثاني أكسيد الكربون، فضًلا عن أن نسبة الانبعاثات من قبل الصين 28%، بالإضافة إلى الولايات المتحدة نسبة الانبعاثات الأمريكية 20% والاتحاد الأوروبي 14% وروسيا 6% من حجم الانبعاثات على الكرة الأرضية.

اقرأ أيضًا: «الأرصاد» تكشف موعد انتهاء ذروة ارتفاع الحرارة.. فيديو

أوضح "زكريا" أن الصناعات في هذه الدول والتي حققت لهم مكاسب مالية كبيرة زودت التركيزات الخاصة بغاز ثاني أكسيد الكربون، على سبيل المثال غاز ثاني أكسيد الكربون عبارة عن زجاج يمر من خلاله أشعة الشمس ينتج عنها ارتفاع في منسوب درجات الحرارة في المناطق المتركز عليه الغاز.

واصل "عمرو" أن الأمر ذاته يتمثل في وجود حاجز زجاجي آخر داخل منطقة بعد الغلاف الجوي يؤدي إلى زيادة ارتفاع درجات الحرارة، ما يؤثر على المعدل الطبيعي على البحيرات في المقامة الأول والتي تؤدي إلى الجفاف مثل ما حدث في بعض بلدان أوروبا، بفضل المتوسط الأساسي لدرجات الحرارة على الكرة الأرضية 15 درجة مئوية.