جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 07:30 مـ 6 جمادى أول 1444 هـ

جيهان البيومي: تقدمت بطلب إحاطة وأطالب بالتحقيق مع المسؤولين

مصدر بالتعليم: نتائج التحقيقات في واقعة الإسدال تصدر خلال أيام

رضا حجازي
رضا حجازي

قال مصدر مطلع في وزارة التربية والتعليم، إن الوزارة أصدرت قرارا بتشكيل لجنة للتحقيق بشأن ما نشر عن فرض الإسدال كزي لطالبات مدرسة إعدادية في الدقهلية، ولفت إلى أنه من المقرر صدور نتائج التحقيقات في غضون أيام وعلى حد أقصى سوف تصدر النتائج الأسبوع المقبل.

مصدر مطلع: هناك كود للزي المدرسي يتم تطبيقه والأمر غير متروك لإدارة كل مدرسة

وأوضح المصدر في تصريح خاص لـ"الطريق"، أن هناك كود للزي المدرسي يتم تطبيقه على المدارس وأن الأمر غير متروك لإدارة كل مدرسة تتصرف وفقا لأهوائها، مؤكدا أن الوزارة سوف تتخذ القرارات المناسبة عقب الانتهاء من التحقيقات التي يتم إجراؤها حاليا.

اقرأ أيضًا: عزة مصطفى عن ارتداء طالبات مدرسة بالدقهلية «إسدال»: عُذر أقبح من ذنب

معلومات أولية.. مجلس الآباء في المدرسة هو من طالب بفرض هذا الزي علي الطالبات منذ 2015

وتابع المصدر وفقا لما هو متاح من معلومات أولية فإن مجلس الآباء في المدرسة هو من طالب بفرض هذا الزي على الطالبات منذ 2015، مشيرا إلى أن التحقيقات سوف تثبت الجهة التي اتخذت قرارا بفرض هذا الزي على الطالبات.

من جانبها قالت النائبة جيهان البيومي في تصريح خاص لـ"الطريق"، تعليقا على واقعة فرض الإسدال على طالبات مدرسة المنصورة أنها تقدمت بطلب إحاطة في مجلس النواب لوزارة التربية والتعليم بشأن معايير ومرجعية اختيار الزي المدرسي والأسس التي يجب أن تراعى من الناحية النفسية للطلبة في المدارس.

وأضافت النائبة جيهان البيومي أن مدرسة المنصورة جرس إنذار للمجتمع المصري بضرورة الاهتمام بهذه المرحلة العمرية، ولفتت إلى أنه ولا يحق لمدير مدرسة أو مجلس الأمناء فرض زي معين مطالبة بإحالتهم للتحقيق.

وتسائلت النائبة جيهان البيومي عن آليات اختيار مثل هذا الزي والهدف منه، مع مطالبة الوزارة بوضع معايير اختيار الزي المدرسي وخاصة في مدارس مراحل التعليم الأساسي، وأن تكون قواعد ملزمة لكل مدرسة مع سلسلة الإجراءات القانونية مطالبة بإحالة الواقعة بالكامل للتحقيق وأن فرض زي معين أمر مرفوض من المجتمع المصري.

ولفتت النائبة جيهان البيومي إلى أن الزي المدرسي يجب أن يكون كذلك محتشم، مع ترك الحرية للطالبة وأسرتها إذا ما رغبت في أن ترتدي حجاب أو غطاء للرأس من عدمه، موضحة أنها ليست ضد الحجاب ولكن أن يكون ذلك وفقا لزي مدرسي معتمد من وزارة التربية والتعليم.

وفي ذات السياق قالت داليا الحزاوي، مؤسس ائتلاف أولياء أمور مصر، تعليقا على ما نشر بشأن فرض الإسدال زيا مدرسيا على طالبات مدرسة الإعدادية بنات بمحافظة الدقهلية، أنه مخالف ولا يتوافق مع الزي المدرسي المقرر من قبل الوزارة ولا يجوز لإدارة المدرسة ومجلس الآباء مخالفة هذا الأمر.

وأضافت الحزاوي في تصريح خاص لـ"الطريق"، أن الحجاب حرية شخصية ليس من حق إدارة المدرسة إجبار الطالبات عليه وهو أمر اختياري كذلك لا يمكن إجبار الطالبات على التخلي عنه.

وناشدت داليا الحزاوي وزارة التربية والتعليم بضرورة التدخل وعقاب أي مدرسة تقوم بفرض الحجاب أو تغير من شكل الزي المدرسي على الطلاب والطالبات.