جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 30 مارس 2023 04:37 مـ 8 رمضان 1444 هـ

دبلوماسي أوزبكي: تطوير العلاقات بين أوزباكستان ومصر ضرورة ملحة

محرر الطريق مع منسق العلاقات العربية لدولة أوزباكستان
محرر الطريق مع منسق العلاقات العربية لدولة أوزباكستان

أكد لطف الدين خوجة منسق العلاقات العربية لدولة أوزباكستان، أن العلاقات السياسية والاقتصادية بين مصر وأوزباكستان يجب أن ترتقي إلى مستوى يتناسب مع العلاقات التاريخية والثقافية المشتركة بين البلدين، مؤكدًا أن زعيما مصر وأوزباكستان لديهما رؤى متقاربة.

وقال المستشار لطف الدين خوجة القائم بأعمال سفارة أوزباكستان في القاهرة سابقًا، في تصريح لجريدة (الطريق) إنه "يجب تقوية علاقتنا الثنائية، من خلال الزيارات على المستوى الرفيع، ومواصلة المشاورات السياسية، وتفعيل العلاقات الاقتصادية، وتعميق العلاقات الثقافية".

ويزور خلال أيام الرئيس الأوزبكي شوكت ميرضاييف مصر لأول مرة، بعد الزيارة التي أجراها الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى اوزباكستان في عام 2018، لتعزيز مسيرة العلاقات بين البلدين.

وأضاف لطف الدين خوجة أن "مصر عمود فقري في المنطقة العربية، وكذلك أوزباكستان عمود فقري في آسيا الوسطى" والتنسيق بين البلدين هام لمصالح الشعبين.

ولفت منسق العلاقات العربية بوزارة الخارجية الأوزبكية، إلى أنه بعد الانفصال عن الاتحاد السوفيتي، كانت مصر أول دولة عربية تعترف باستقلال أوزباكستان، وأشار لقدم العلاقات الثقافية والتاريخية، وأن القاهرة لا تزال تحمل بصمات العلاقة الثنائية، مشيرًا إلى وجود: حي الأزبكية، والحدقية الأزبكية، ومقياس النيل في جزيرة الروضة، وجميعها دلائل على عمق وقدم العلاقات التاريخية بين الشعبين.

وأكد لطف الدين خوجة أنه "يجب تفعيل علاقتنا الثنائية"، ونقل التبادل التجاري بين البلدين إلى مستوى أعلى، ورفع الحركة السياحية بين البلدين، مشيرا إلى أن العلاقات القديمة تسهل هذه المهمة.

يشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين مصر واوزباكستان يبلغ حاليًا 37 مليون دولار.

مصر تنعش على يد السيسي

وذكر المسئول الأوزبكي في تصريحه لـ (الطريق) أنه "بعد اضطرابات الربيع العربي، ومع تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي منصبه، بدأت تستعيد أوزباكستان ومصر العلاقات" مشيرًا إلى أن مصر "انتعشت بعد تولي السيسي، والمشاريع الضخمة شاهدة على ذلك، وعلى سبيل المثال الفرع الثاني لقناة السويس والمناطق الاقتصادي في السويس والإسماعيلية، والعاصمة الإدارية". وقال لدينا في "أوزباكستان نفس الشيء، رئيسكم هكذا وكذلك رئيسنا شوكت ميرضاييف يسعى لتحقيق التنمية للشعب".

وأشار إلى أن بلاده ترفع شعار "أوزباكستان الجديدة"، مثلما ترفع مصر شعار "الجمهورية الجديدة" لتتخذ البلدان خطوات اكثر جدية في بناء مستهدفات الحداثة.

يذكر أن عام 2021 شهد تحقيق استراتيجية خماسية في أوزباكستان بدأ العمل عليها في 2017، وتشمل تحرير سعر الصرف والإصلاح الضريبي ودعم ريادة الأعمال وتعزيز حماية الملكية الخاصة وإجراء تغيرات هيكلية في الاقتصاد، نحو إنتاج سلع ذات قيمة مضافة أعلى وتسريع وتائر التنمية في مختلف الأقاليم.

اقرأ أيضا: سفير أوكرانيا في مصر: الحرب الروسية ”شرسة” وبوتين يريد إعادتنا لما قبل الاستقلال