السبت 25 سبتمبر 2021 12:19 صـ 17 صفر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

شئون دولية

عاجل | متظاهرون تونسيون يقتحمون مقر حزب النهضة الإخواني

المتظاهرين فى تونس
المتظاهرين فى تونس

اقتحم المتظاهرون التونسيون اليوم الأحد مقر حزب النهضة الإخواني بمحافظة توزر جنوب غربي البلاد.

 

وامتدت الاحتجاجات الغاضبة المطالبة لإسقاط منظومة الإخوان، من العاصمة تونس، إلى محافظات أخرى، وهتفت بإنهاء عقدين من حكم حركة النهضة وزعيمها رئيس البرلمان راشد الغنوشي، بحسب شبكة "العين الإخبارية".

 

وبدأ احتشاد المحتجين فى ساحة باردو؛ حيث يقع مقرّ البرلمان التونسي،وطالبوا باسقاط النظام السياسي الذي تقوده حركة النهضة الإخوانية، ثم امتدت الاحتجاجات إلى محافظات أخرى خارج العاصمة.

 

وهتف المحتجون: "يا غنوشي يا سفاح يا قاتل الأرواح"، و"الشوارع والصدام حتى يسقط النظام"؛ واتهم المتظاهرون، سياسة حركة النهضة بسرقة أحلام الشباب، الذي وصلت نسبة البطالة فيه 20%، وفق آخر إحصائيات المعهد التونسي للإحصاء. 

 

وانطلقت الاحتجاجات في كل من محافظة سوسة الساحلية وصفاقس "جنوب" والكاف "شمال غرب"، بنفس الشعارات التي تتهم إخوان تونس في الذكرى 64 لعيد الجمهورية باحتلال البلاد.

 

وكانت قد أغلقت السلطات العاصمة التونسية، وكافة الطرقات المؤدية للبرلمان، بالتزامن مع دعوات للتظاهر والاحتجاج أمام مقر مجلس الشعب، واستبقت التعزيزات الأمنية مظاهرات دعت لها فعاليات تونسية، للإطاحة برئيس البرلمان، أمين عام حركة النهضة الإخوانية راشد الغنوشي، والتى أطلق عليها "مظاهرات الحسم".

وبحسب مراسل شبكة "العين الإخبارية"، فإن تعزيزات أمنية كانت قد انتشرت فى شوارع العاصمة وفى محيط البرلمان.

وقال مصدر أمني لـ"العين الإخبارية" إنه تم إغلاق العاصمة، ومنع دخول السيارات لها من المدن الأخرى.

كما رفعت قوى سياسية عديدة خلال الأسابيع الأخيرة شعار إسقاط نظام الإخوان، والذي يحكم تونس منذ عقدين؛ والذي يحمل عبء مسؤولية الأزمات السياسية التي تعرفها البلاد.

 
تونس حزب النهضة الاخوان المسلمون راشد الغنوشي اقتحام مقر حزب النهضة
بنوووك