الإثنين 16 مايو 2022 06:39 صـ 15 شوال 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

شئون دولية

الجفاف في الصومال قد يجبر مليون شخص على الهجرة

جريدة الطريق

حذرت المنظمة الدولية للهجرة من أن مليون و36 ألف شخص على الأقل، قد يضطرون لمغادرة مناطقهم في غضون 6 أشهر إذا لم يتم اتخاذ إجراءات لمواجهة الجفاف في الصومال، حيث تنضب الموارد المائية بشكل تدريجي.

تضمنت "مصفوفة مراقبة النزوح" التي نشرتها المنظمة الدولية للهجرة، التابعة للأمم المتحدة، بيانات الجفاف الذي انتشر تدريجياً في الصومال ودفع الحكومة إلى إعلان حالة الطوارئ.

موارد المياه والآبار في الصومال جفت واحدا تلو الآخر في البلاد حيث تشهد الصومال أكثر فرة عجز مائي في السنوات الأربعين الماضية.

يذكر أن مشكلة المياه أثرت سلبا على 3.2 مليون شخص في البلاد حتى الآن.

تشير تقديرات المنظمة الدولية للهجرة إلى أنه "ما بين 1 مليون 36 ألفا و1 مليون 415 ألف شخص قد يغادرون منازلهم في غضون 6 أشهر" إذا لم يتم تقديم المساعدات الغذائية الأساسية في المناطق المتضررة من الجفاف.

منسق حالات الطوارئ من المنظمة الدولية للهجرة محمد عبد العظيم قال "إذا كان هناك تدخل الآن، يمكننا منع المزيد من الناس من مغادرة منازلهم".

أكد عبد العظيم أن المنظمة الدولية للهجرة على وشك إرسال شاحنات المياه ومواد النظافة إلى 103 منطقة مختلفة في الصومال، وأشار إلى أنه سيتم حفر الآبار لتوفير المياه المستمرة لمناطق الجفاف.

وأكد عبد العظيم أن الهجرة القسرية بسبب الجفاف قد تسبب نموًا سكانيًا مفرطًا في المدن الكبرى وتضع النظام الصحي في وضع صعب، وأوضح أنهم يتوقعون إرسال المساعدات الطارئة إلى ما يقرب من 255 ألف شخص بحلول نهاية العام.


اقرا المزيد: ” الصدر” القضاء العراقي أثبت نزاهتة وإستقلاليتة وعدم رضوخة للضغوط السياسية

الصومال الهجرة من الصومال النزوح الندرة المائية الجفاف في الصومال المنظمة الدولية للهجرة
بنوووك