السبت 2 يوليو 2022 08:24 مـ 3 ذو الحجة 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الحوادث

اتهام أحد أقارب برلماني واثنين آخرين بقتل جامع قمامة في بولاق

جثة
جثة

اتهمت أسرة جامع قمامة أحد أقارب عضو مجلس نواب واثنين آخرين، بالاعتداء على ابنهم بالضرب حتى فارق الحياة، بمنطقة بولاق الدكرور، غرب الجيزة.

بداية الواقعة تعود إلى تلقي اللواء هشام الطماوي مساعد فرقة الغرب بلاغ من قسم شرطة بولاق الدكرور بالاعتداء على جامع قمامة بالضرب بالضرب ووفاته بعد 3 أيام متأثرا بإصابته.

توجيهات سريعة من قِبل اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير مباحث الجيزة بانتقال قوة أمنية إلى مكان البلاغ للوقوف على ملابسات الواقعة كاملة وضبط مرتكبها.

تحريات المقدم محمد طبلية رئيس مباحث بولاق الدكرور بينت أن أحد أقارب عضو مجلس النواب عن دائرة بولاق الدكرور اعتدى واثنان آخران بالضرب على جامع قمامة على خلفية اتهامه بسرقة هاتف محمول.

جهود البحث والتحري التي أجريت بإشراف اللواء علاء فتحي مدير المباحث الجنائية بالجيزة توصلت إلى أنهم لقنوه "علقة ساخنة" قبل تركه ينصرف من المكان دون إرجاع الهاتف.

نُقل عامل القمامة إلى المستشفى إثر شعوره بحالة إعياء، لكنه فارق الحياة اليوم الاثنين، ليتهم أسرته المشكو في حقهم بالتسبب في وفاته.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحاله اللواء علاء فاروق مدير أمن الجيزة إلى النيابة العامة لتولى التحقيقات.

اقرأ أيضا: عاجل| القبض على «قمر الوكالة» لبيعها مستحضرات تجميل مغشوشة

جريمة قتل جامع قمامة عضو برلماني بولاق الدكرور
بنوووك