جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 07:00 صـ 13 جمادى أول 1444 هـ

قانوني يوضح لـ«الطريق» الحالات التي تستدعي عقد جلسات طارئة للبرلمان

أرشيفية
أرشيفية

تأتي الدعوة لانعقاد جلسة طارئة للبرلمان المصري، غدا السبت، في ظل إجازة المجلس التي من المقرر لها أن تنتهي في بداية أكتوبر القادم، حيث تقرر دعوة مجلس النواب لعقد جلسة طارئة، غدا السبت للنظر في أمر عاجل، ضمن العمل بأحكام اللائحة الداخلية، فما هى الحالات التي تستدعي دعوة مجلس النواب لعقد جلسة طارئة ؟

كتاب رئيس الجمهورية

وفي هذا الشأن، يوضح المستشار القانوني والمحامي بالنقض، أيمن محفوظ، يتم توجيه الدعوة لانعقاد المجلس خلال أسبوع من ورود كتاب رئيس الجمهورية للبت فيه، وتكون الموافقة على إجراء التعديل جملةً، بموافقة أغلبية الأعضاء الحاضرين، بما لا يقل عن ثلث عدد الأعضاء، ويتم إخطار رئيسُ الجمهورية بذلك.

حالة ضرورة بحث أمر في غاية الخطورة

وأشار محفوظ، في تصريح خاص لـ"موقع الطريق" مساء اليوم الجمعة، قائلا:" أن انعقاد مجلس النواب بشكل طارئ، يتم في حالة ضرورة بحث أمر في غاية الخطورة ولا يمكن التأخير فيه، مهما كانت الظروف التي تحيط بهذا الاجتماع العاجل الذي يقدره من دعا إليه سواء رئيس البرلمان أو رئيس الجمهورية".

وتابع المستشار القانوني، أن السبب لا بد أن يكون خطيرا بشكل يمثل تفويض لأمر هام للسلطة التنفيذية أو لرئيس الجمهورية في اتخاذ قرار أو للمشورة في اتخاذ قرار ما.

أمر عاجل وخطير

وأكد محفوظ قائلا:" طالما أعلن أعضاء مجلس النواب عن جلسة طارئة للبرلمان غدا، فإنه لا بد أن يكون الأمر عاجل وخطير، مشيرا لان انعقاد البرلمان يكون في الحالات الطارئة بدعوة من رئيس الجمهورية أو رئيس البرلمان طبقا لنصوص الدستور واللائحة الداخلية لمجلس النواب، ولذلك يتم الدعوة له لاتخاذ قرار طارئ أو بتقويض رئيس الدولة أو ما ينوب عنه في أمر خطير وأمر يستدعي العجلة، مثل قرارات الحرب أو وجود حالة طوارئ تخص الإقليم كله أو جزء منه أو لدفع خطر ما يهدد الأمن القومي للبلاد".

وكانت الدعوة قد وجهت لأعضاء مجلس النواب، من قبل المستشار أحمد مناع، الأمين العام لمجلس النواب

اقرأ أيضا: هل زيادة أعداد المقبولين بكليات الطب حلاً لمواجهة نقص الأعداد؟ - خاص



موضوعات متعلقة