جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 7 أكتوبر 2022 04:53 مـ 12 ربيع أول 1444 هـ

نهاد أبو القمصان عن واقعة فتاتي الشرقية والمنصورة: المتعاطفون مع القاتل مكانهم مستشفى المجانين

فتاة الشرقية ونيرة أشرف
فتاة الشرقية ونيرة أشرف

على غرار مقتل نيرة أشرف، شهدت شوارع محافظة الشرقية حالة من الذعر والخوف يوم الثلاثاء الماضي عندما لقت فتاة تدعى "سلمي" طالبة بكلية الإعلام، مصرعها على يد زميلها الذي طعنها 17 طعنة بسلاح أبيض "سكين" أودت بحياتها، وذلك لأسباب عاطفية، الأمر الذي جعل الجميع يربط بينها وبين نيرة أشرف التي سبقتها إلى دار الحق مؤخرا، والتي قتلت أيضًا بدم بارد بالطريقة نفسها أمام أعين المارة.

المتعاطفون مع القاتل مكانهم مستشفى المجانين

وعلقت المحامية نهاد أبو القمصان، عضو المجلس القومي للمرأة، على واقعة مقتل فتاة الشرقية، قائلة إنه لا يوجد مبرر للقتل، مؤكدة أنه من يضع أي مبرر للقتل أو المتعاطف مع القاتل مكانه مستشفى الأمراض العقلية.

وأوضحت أبو القمصان خلال فيديو لها عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي"فيسبوك"، أن الجاني الذي يدعى إسلام محمد فتحي لديه دوافع إجرامية وسلوك غير سوي مبني على فشل وانعدام التربية، مشيرة إلى ما كتبه القاتل على خاصية "ستوري" تظهر فيها نية القتل العمد لفتاة الشرقية وكأنه أمر عادي.

خطاب كراهية ضد الفتيات

وأكدت عضو المجلس القومي لحقوق المرأة، أن هناك رابط بين نيرة أشرف وفتاة الشرقية، إذ أنه يوجد خطاب كراهية ضد الفتيات، لافتة إلى أنه يجب على تنسيقية شباب الأحزاب في البرلمان التحرك لوضع قانون ضد خطاب العنف والكراهية الذي أصبح مسيطر على الإنترنت ومواقع السوشيال ميديا وضد الضباع الذين ينهشوا في المقابر لتشويه صورة المجني عليها، وضد الشباب الذين يعتقدون أن لديهم استحقاق السيطرة على أي فتاة يرغب الارتباط بها.

الرابط بين قاتل فتاة الشرقية ونيرة أشرف

وأضافت المحامية نهاد أبو القمصان: "من الواضح أن هناك رابط بين قاتل نيرة وقاتل سلمى.. وده كله خاضع لتنظيم سياسي إرهابي يخلق الذئاب المنفردة".

واختتمت أبو القمصان حديثها، بأنه من الضروري تدعيم مباحث الإنترنت بشكل واسع بقوة بشرية ومادية، لأن ما يحدث من ابتزاز وتهديد واستباحة القتل، لابد من وضع حد له.

اقرأ أيضًا.. «نيرة أشرف جديدة».. مفاجآت في مقتل فتاة الشرقية على يد زميلها

موضوعات متعلقة