جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 7 أكتوبر 2022 07:03 مـ 12 ربيع أول 1444 هـ

«نيرة أشرف جديدة».. مفاجآت في مقتل فتاة الشرقية على يد زميلها

فتاة الشرقية
فتاة الشرقية

من المنصورة إلى الشرقية، واقعة نيرة أشرف تتكرر من جديد مع فتاة تدعى "سلمى محمد الشوادفي"، طالبة بكلية الإعلام، مقيمة مركز أبوحماد بمحافظة الشرقية، حيث أقدم شاب على قتلها، اليوم الثلاثاء، فقد سدد لها عدة طعنات قاتلة في مدخل إحدى العمارات بالزقازيق، الأمر الذي أثار الزعر لدى جميع الفتيات، ودفع بعض الآباء إلى تأييد بناتهم في المنزل، خوفًا عليهم من غدر الشارع، متسائلين عن سبب تكرار حوادث القتل للفتيات مؤخرًا.

تصوير طريقة القتل والذبح

علق الدكتور فتحي قناوي، أستاذ كشف الجريمة بالمركز القومي للبحوث الجنائية والإجتماعية، على هذه الواقعة قائلًا إن السبب الأساسي في تكرار حالات القتل بسبب هوس العشق هو تصوير طريقة وقوع الجريمة وتداولها على مواقع السوشيال ميديا، الأمر الذي جعل بعض الشباب يستسهلون طريقة الانتقام والذبح، حيث حفر في أذهانهم طريقة الذبح والطعن.

شعور النقص وحب الامتلاك

وتابع قناوي في تصريحات خاصة لـ"الطريق"، أن بعض الشباب أصبح غير واعي وتدور أفكاره حول العنف والرغبة الملحة في السيطرة والامتلاك أو الانتقام من خلال الذبح والقتل، حتى يشبع بداخله رغبة النقص.

استسهال القتل والذبح

وأكد أستاذ كشف الجريمة بالمركز القومي للبحوث الجنائية والإجتماعية، أن السوشيال ميديا لعبت دورًا كبيرًا في انتشار حالات القتل، حيث استسهال تنفيذ الأشياء، ذلك بالإضافة إلى سوء التربية والبيئة المحيطة ونشأة الشباب على أنهم أفضل من الفتيات ولهم حقوق وامتيازات أكثر منهن.

طرق وأساليب القتل

وشدد الدكتور فتحي قناوي، على عدم ذكر طرق وأساليب القتل المنتشرة حتى لا تتخذ على محمل التبعية، ويأخذها الجميع كحق مكتسب، لافتًا إلى أن أفلام العنف والقتل عامل أساسي أيضًا لانتشار حالات القتل والذبح ومن الضروري وضع حد لها.

التحقيق في قتل فتاة الشرقية

والجدير بالذكر أن النائب العام قد أمر بسرعة تشكيل فريق للتحقيق في واقعة قتل المجني عليها سلمى الطالبة بأكاديمية الشروق بالقرب من محكمة الزقازيق، حيث اتخذ فريق التحقيق إجراءاته، وأُلقي القبض على المتهم وجار استجوابه.

اقرأ أيضًا.. آخر كلمات قاتل فتاة الشرقية المتطاول على الذات الإلهية