جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 3 أكتوبر 2022 11:11 صـ 8 ربيع أول 1444 هـ

مشهد بديع في سماء مصر اليوم.. القمر يقترن بالمريخ

اقتران القمر والمريخ والأرض. المصدر yandex
اقتران القمر والمريخ والأرض. المصدر yandex

تنتظر مصر الليلة حدث فلكي مهم، إذ كشفت الجمعية الفلكية بجدة أن القمر والمريخ سيكونان في حدث تاريخي، لا يتكرر كثيرا.

جاء في تقرير الجمعية، أن القمر سيكون مقترن مع كوكب المريخ بعد منتصف ليل اليوم في سماء الوطن العربي، وسيكون بينهما فاصل لا يزيد عن ثلاث درجات فقط.

الحدث النادر يمكن أن نراه بالعين، وبالتالي يمكن للجميع مراقبته ورؤيته.

ويؤكد التقرير أن القمر والمريخ سيكونان سويا في الاتجاه الشمالي الشرقي، بمسافة كبيرة بينهما، لذلك يمكن استخدام المناظير لرؤيتهما بدلا من التلسكوب.

وتقول جمعية الفلك، إن المريخ أحيانا يظهر بشكل لامع، ما يفسر ظهوره بين الحين والآخر في السماء بصورة واضحة مع القمر في خط واحد في سماء الأرض، وقد يعود ذلك إلى حجمه، الذي يعتقد الكثيرين أنه ضخم، في حين أن قطره لا يتعدى 6.790 كيلو متر فقط، مقارنة ببعض الكواكب الأخرى مثل المشترى، الذي يبلغ 140 ألف كيلو متر، لذلك هو الأكبر في المجموعة الشمسية، الأمر الذي يجعله دائماً في حالة سطوع، بعكس المريخ الذي يسطع من وقت لآخر، مثله في ذلك مثل العديد من الكواكب الصغيرة.

ذكر التقرير أن التغيرات الديراماتيكية التي تحدث لكوكب المريخ هي ما تجعل لونه أحمر في سماء الأرض، وهو أيضا سببا في تسميته بإله الحرب من قبل القدماء المصريين، وذلك لكونه يستريح ثم يعود عنيفا.

ويؤكد التقرير، أن المريخ يدور أحيانا خارج مدار الأرض، وأحياناً أخرى يكون مع الأرض على نفس الخط حول الشمس، وهو ما حدث في عام 2021، إذ ظهر المريخ في السماء خافتا، لكونه كان قريبا جدا من الأرض.

ويرجع التقرير سبب حدوث هذه الظاهرة للعام الثاني، أن المريخ يستغرق عام واحد في عملية الدوران حول الشمس، فيما تستغرق الأرض عامين لإتمام عملية الدوران، لذلك تكون الأرض بين الشمس والمريخ كل عامين و50 يوما.

ويشير التقرير إلى أن المرة المقبلة سيكون المريخ أكثر سطوعا من هذه المرة، ويحدث ذلك في النصف الأخير من العام المقبل، وأن السبب في ذلك أن الأرض والمريخ يكونا قريبين جدا من الشمس.

اقرأ أيضاً: أبرزهم كورونا.. أمور لن تصدقها تسببت في تدهور الصحة العقلية للفتيات