الإثنين 4 مارس 2024 10:21 مـ 23 شعبان 1445 هـ
جريدة الطريق
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
رئيس مجلس الإدارةمدحت حسنين بركات رئيس التحريرمحمد رجب
واشنطن: ”الحل الدبلوماسي هو المخرج الوحيد” بين لبنان وإسرائيل القصبي يرأس الدورة الـ18 للجنة السعودية المصرية المشتركة.. ويؤكد حرص المملكة على تعزيز العلاقات التجارية السعودية تطلق برنامجها الطموح لجذب الاستثمارات المحلية والدولية وتعزيز دورها مركزًا للسياحة العالمية جامعة القاهرة: لم يصدر حكم نهائي بحق رئيس الجامعة وعميد الزراعة محافظ سوهاج يبحث سُبل التعاون مع سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية محافظ الأقصر يبحث مع السفيرة الأمريكية التعاون المشترك الأطباء الروس ينقذون حياة شابة مصابة بمرض وراثي نادر رضا فرحات: توجيهات السيسي بالإفراج الفوري عن البضائع خطوة هامة لتعزيز الاقتصاد المصري تناول أدوية معينة قد يسبب ضعف السمع أطفال ”أهل مصر” في زيارة لقصر عائشة فهمي بالقاهرة في يومها العالمي.. نائب وزير الاتصالات: المرأة الأساس القوي للجمهورية الجديدة مواكبة كل أنشطة الألعاب البارالمبية لذوي الإعاقة وتقديم التغطية الإعلامية المناسبة لها

سائق «جرار» يدهس أسرة بالطريق الصحراوي.. والناجي الوحيد: «أنتظر القصاص من قاتل أمي وأولادي».. فيديو

الناجي من الحادث يتحدث لمحرر «الطريق»
الناجي من الحادث يتحدث لمحرر «الطريق»

بعيون زائغة وصوت مبحوح يحكي عن ألم الفراق لأفراد أسرته التي كانت تغطّي ضحكاتها صوت محرك السيارة التي كانت تطوي طريق الإسكندرية الصحراوي في اتجاه العودة لقاهرة المُعز من الإسكندرية التي ودّعتهم على أمل اللقاء مرة أخرى، إلا أن سائق جرار طائش بدّد هذه الأمنيات المؤجلة ودهسهم غير عابئ بصراخ أطفاله وأمه العجوز التي لفظت أنفاسها الأخيرة تحت عجلات الإهمال، لتخرج آهات محمد حزنًا على أسرة كان كل أملها أن تصل إلى أبواب المحروسة استعدادًا للعام الدراسي الجديد الذي شارف على البدء!

قال «محمد صقر»، خلال مشاركته أولاده لحظات السعادة والبهجة، إنه في أثناء عودتهم من الإجازة، بعد قضائهم وقت ممتع بصحبة الأسرة، لكن السعادة والفرحة لم تكتمل بعد أن تعرضت الأسرة بأكملها، لحادث مروع وأليم، أودى بحياة سيدة مسنة وهي (الأم) والزوجة وابن وبنت، فيما نجا الزوج وابنته الكبيرة مع إجراء عمليات دقيقة، أدّت إلى بتر أجزاء من الأمعاء.

واستكمل خلال حديثه لـ«الطريق»، تفاصيل الواقعة المؤسفة أنه في أثناء عودته هو وجميع أفراد أسرته من إجازة «المصيف»، على الطريق الصحراوي، وتحديدًا بمنطقة وادي النطرون، بعد أن فاجئهم سائق «جرار»، بدون أي مقدمات وقطع عليهم الطريق السريع، ودمر أسرة بأكملها، بعد تصادم السيارة الخاصة بالجرار.

وكشف الشاب الثلاثينى، تفاصيل الحادث: «الأسرة مقيمة في بولاق الدكرور، بالحيزة، وأثناء العودة للقاهرة، بعد الانتهاء من قضاء الإجازة، وأثناء العودة فوجئت بالجرار، يصطدم بسيارتي الخاصة، وكان يقودها شاب يبلغ من العمر 17 عامًا لم يحمل بطاقة ولا أي اثبات شخصية، مشيرًا إلى أن والدته وزوجته ووالده وابنته، لاقي ربهم في الحال، بينما أصيب هو وابنته الكبيرة ونجاهم الله من موت محقق بأعجوبة.

وناشد «صقر» المسئولين والأجهزة المعنية سرعة التدخل للحصول على أبسط حقوقه، وهو القصاص العادل، مطالبًا بكشف هوية الصبي المتسبب في مقتل أسرته بأكملها، متسائلًا: «من يقف خلف هذا السائق، وأين العدالة الناجزة، والقصاص العادل الذي يشفي صدري، مؤكدًا أنه حتى الآن لم يسأل فيه أحد ولم يُطلب منه سماع أقواله.

اقرأ أيضًا: مصرع وإصابة 14 في حادث تصادم بطريق مصر إسكندرية الزراعي