جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 30 سبتمبر 2022 02:41 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ

”ادفنوني مع أمي وسيبوا الشبكة لخطيبتي”.. قصة شاب أنهى حياته بطريقة مأساوية قبل زفافه في المنصورة

صورة الشاب
صورة الشاب

عثر أهالي منطقة سندوب بمدينة المنصورة بالدقهلية قبل يومين، على جثمان شاب في العقد الثاني من عمره يطفو على سطح المياه، وتبين بعد ذلك أنه تخلص من حياته قبل زفافه بـ 26 يوما، تاركاً وراءه رسالة لشقيقته ونصها كالتالي:

«متدوروش عليا وادفنوني مع أمي، ومحدش ياخد الشبكة من خطيبتي»، قبل أن يتغيب بعدها لمدة أيام، ثم عثرعليه بعدها طافيا على مياه ترعة المنصورية بالمنصورة.

اقرأ أيضآ http://العثور على جثة شاب في حالة تعفن داخل مزرعة بسوهاج

http:// عامل يُنهي حياة عمه بسبب خلافات مالية في سوهاج

وكانت مديرية أمن الدقهلية، قد تلقت إخطارا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة من قسم شرطة المنصورة بعثور عدد من الأهالي علي جثمان شاب طافياً على مياه ترعة المنصورية بمنطقة سندوب، أمام موقف سندوب، وتم استخراجه بمعرفة عدد من الأهالي.

وعلى الفور انتقل ضباط المباحث لمكان البلاغ، وبالفحص والتحري تبين أن الجثمان لشاب يدعى "أحمد أبو زيد" 26 سنه، من طلخا ومقيم بمنطقة سندوب أمام مدرسة طه حسين، وكان الجثمان طافياً على مياه ترعة المنصورية أمام كوبري سندوب الجديد، فقام الأهالي بانتشال الجثمان وإبلاغ النجدة.

وقد أكد شقيق الشاب الذي تم العثور عليه، أن متغيب منذ ثلاث أيام، وقد سبق أن بلغت أسرته بتغيبه عن المنزل، فتم استدعاء أحد أفراد الأسرة، الذي تعرف به وأكد أنه شقيقه، وأحضر معه بطاقة تحقيق الهوية " لإثبات هويته، وأكد أنه مرتبط بفتاة ومن المفترض زواجه بعد أقل من شهر، فقد كان موعد زفافه بعد 26 يوماً فقط، وأنه ترك المنزل وغادر دون معرفة الأسباب تاركاً وراءه رسالة مع شقيقته يقول فيها: «متدوروش عليا ولو متمنطقة ادفنوني مع أمي، ومحدش ياخد الشبكة من خطيبتي».